قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الرياض: أكد عضو مجلس إدارة غرفة الرياض التجارية والصناعية رئيس لجنة المقاولين فهد الحمادي أن ملتقى الإنشاءات والمشاريع الذي سينطلق يومي الثلاثاء والأربعاء القادمين تحت رعاية الأمير سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض سيشهد عددا من الصفقات والاندماجات عطفا على المشاركة الدولية والإقليمية التي سيشهدها الملتقى .وأوضح الحمادي في تصريح له اليوم أن أكثر من 20 شركة صينية إضافة لشركات من دولتي الكويت والإمارات العربية المتحدة ستعمل على تعزيز العمل المشترك في مجال الإنشاءات والمشاريع من خلال فعاليات الملتقى .

وتطرق رئيس لجنة المقاولين بغرفة الرياض الى أهمية الملتقى وأنّه سيسلط الضوء على أهمية وحيوية قطاع البناء والتشييد في المملكة استنادا إلى ما ينتظر القطاع من حجم هائل من المشاريع في سوق يعد الأهم والأكبر للإنشاءات والمشاريع في المنطقة متوقعا أن تصل قيمة عقود مشاريع القطاع خلال العام الحالي 322 مليارا في عام 2011م.وقال أنّ الملتقى الذي سيعقد بمركز الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض يعد الأول من نوعه حيث من المتوقع أن يجمع تحت مظلته كبار المستثمرين و صناع القرار في قطاع البناء والتشييد بهدف بحث آفاق وتحديات سوق المقاولات والإنشاءات في المملكة ومناقشة القضايا والاهتمامات التي تهدف إلى معالجة كل ما يواجهه من معوقات، متمنياً أن يخرج الملتقى بتوصيات مهمة لتقديمها إلى الجهات المختصة