قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

تراجع الربح الصافي لشركة تشيز ČEZ للكهرباء خلال الربع الأول من العام الحالي إلى 17,2 مليار كورون أي نحو مليار دولار الأمر الذي يمثل تراجعا بمقدار 1,7% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.


براغ: أعلنت شركة تشيز للكهرباء التي تعتبر شركة الطاقة الأكبر في تشيكيا والتي تمتلك الدولة اغلب أسهمها عن تراجع أرباحها الصافية خلال الربع الأول من العام الحالي بمقدار 1,7% على خلاف الوضع بالنسبة لدخلها الإجمالي الذي ارتفع إلى 56,8 مليار كورون مما يعني زيادة بمقدار 5% . وذكر المدير العام للشركة مارتين رومان بان النتائج التي حققتها الشركة خلال الربع الأول كانت أفضل مما توقعه المحللون لها مشيرا إلى أنه كان يتوقع أن يتم الانخفاض بمقدار 10%.وأضاف أنه على الرغم من أن وقع الأزمة على قطاع الطاقة قد ظهر متأخرا مقارنة ببقية القطاعات إلا أن الشركة تمكنت من المحافظة على نفس مستوى الأرباح الذي حققته العام الماضي .

ويرى المحللون أن أداء الشركة سيتأثر سلبيا هذا العام بانخفاض أسعار الكهرباء المباعة أما ارتفاع أسعار الكهرباء في الأسواق في الأشهر القليلة الماضية فسينعكس في حسابات وأداء الشركة في العام القادم ومن ثم بشكل رئيسي في عام 2013.كما أثرت سلبيا على أداء الشركة في الربع الأول من هذا العام الضريبة الجديدة التي فرضت على رخص الانبعاث الحراري كما توجب على الشركة أن تتكيف مع ارتفاع سعر الكورون تجاه اليورو لان اغلب دخل الشركة يتم التعامل به باليورو .وقد حد من تراجع أرباح الشركة إنتاج الطاقة الكهربائية من الرياح في رومانيا وزيادة إنتاج الكهرباء من المحطات الضوئية وأيضا الإجراءات التوفيرية التي قامت بها في شبكات توزيع الكهرباء في ألبانيا .

وقد تراجع إنتاج الكهرباء في المحطات الكهربائية الموجودة في تشيكيا وتتبع للشركة خلال الربع الأول بمقدار 4% غير أن الشركة تنتظر أن يرتفع إنتاج الكهرباء في تشيكيا خلال هذا العام ككل بمقدار 4% كما ستؤدي الأسعار المرتفعة الحالية في سوق الكهرباء إلى ازدياد إنتاج الكهرباء في المحطات التي تعمل بالفحم الحجري بنسبة 5% . يذكر أن وزارة المالية التشيكية تمتلك 66% من أسهم الشركة التي توظف نحو 20 ألف عامل وموظف لديها في حين يعمل 13000 آخرين في الشركات التابعة لها في الدول المختلفة . وقد تراجعت أرباح الشركة خلال العام الماضي إلى 47,2 مليار كورون أي 2,77 مليار دولار مما يعني انخفاضا بنسبة 9%.