قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

القاهرة: حافظت العملة الاميركية الدولار على مكاسبها التي حققتها الايام الماضية في سوق الصرافة المصرية فيما واصل سعر العملة الاوروبية الموحدة اليورو تراجعه بسبب أزمة الديون التي تعاني منها بعض الدول الاوربية. وأوضح تقرير مالي نشر بالقاهرة اليوم أن حركة بيع وشراء الدولار الاميركي أتسمت بالتوازن مع العرض بالسوق حيث أرتفع سعر الدولار أمس بنحو ربع قرش ثم تراجع بنفس المقدار في نفس اليوم ليصل إلى 9650ر5 جنيهات للبيع و 95ر5 جنيهات للشراء ,مشيرا إلى أن سعر اليورو تراجع حيث كسر حاجز 35ر8 للبيع و33ر7 للشراء وذلك بالتزامن مع تراجعه على المستوى العالمى وهو الامر الذي أدى الى زيادة حجم الاقبال عليه في السوق المصري لانخفاض اسعاره في الوقت الذي سجل فيه الجنيه الاسترليني 58ر9 جنيهات للشراء 63ر9جنيهات للبيع.