قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

سيول:أظهر تقرير نُشر أمس في سيول أن قيمة واردات كوريا الجنوبية من النفط الخام تجاوزت العام الماضي 100 بليون دولار للمرة الأولى، نتيجة زيادة حادة في الأسعار وسط تخوّف من ارتفاع إضافي بسبب العقوبات الأميركية على إيران ومن احتمال نشوب حرب. وأشارت وكالة الأنباء الكورية الجنوبية laquo;يونهابraquo; إلى أن تقريراً حكومياً أظهر أن سيول استوردت نفطاً بـ 100.7 بليون دولار العام الماضي، بزيادة 46.6 في المئة مقارنة بالعام السابق، في حين زادت الكمية 6.2 في المئة إلى 926 مليون برميل.

وتُعزى الزيادة في قيمة الواردات إلى ارتفاع حاد في أسعار النفط الدولية، إذ ارتفع متوسط أسعار واردات النفط إلى 108.7 دولار للبرميل العام الماضي، من 78.7 دولار عام 2010. ويُتوقع أن تبلغ واردات النفط لكوريا الجنوبية هذه السنة مستوى مشابهاً للعام الماضي أو أكثر، مع التوقعات بوصول أسعار النفط إلى نحو 100 دولار للبرميل. ويحذر مراقبو السوق من احتمال أن تصل أسعار النفط إلى 200 دولار للبرميل في حال نشوب حرب بين الولايات المتحدة وإيران بسبب البرنامج النووي للأخيرة.

وقال مسؤولون في سيول أمس إن بلادهم تبحث عن سُبل للحد من الأضرار على اقتصادها بعد تشديد العقوبات الأميركية والأوروبية على إيران، في حين من المقرّر أن يزور المستشار الخاص لوزارة الخارجة الأميركية لمنع انتشار الأسلحة النووية والحد من التسلح روبرت اينهورن كوريا الجنوبية اليوم لتنسيق تعاونها في العقوبات ضد إيران. وتعتمد كوريا الجنوبية في 10 في المئة تقريباً من استهلاك النفط على الواردات الإيرانية، في حين تُثار مخاوف من أن تترتّب عواقب على تعطيل هذه الواردات.

وأمس أعلن خفر السواحل ان خمسة اشخاص قتلوا بعدما انفجرت سفينة شحن كانت تحمل نفطاً في المياه الواقعة قبالة سواحل مدينة انشيون في غرب كوريا الجنوبية. وفقد ستة من افراد الطاقم. وقال ناطق باسم خفر السواحل ان الانفجار في سفينة الشحن التي كانت تحمل طاقماً مؤلفاً من 16 فرداً منهم 11 كورياً جنوبياً وخمسة من ميانمار وقع في المياه الواقعة شمال جزيرة جاول قرب انشيون. وجرى انقاذ خمسة من افراد الطاقم بينهم الربان. ولم يعرف على الفور سبب الانفجار لكن laquo;يونهابraquo; للانباء نقلت عن ربان السفينة المنكوبة قوله ان الانفجار وقع بينما كان افراد الطاقم يقومون بتفريغ أبخرة البنزين من صهريج نفطي على سطح السفينة للتخلص من الشوائب. وقال ان الكهرباء الساكنة ربما أشعلت الغاز الأمر الذي ادى الى الانفجار.