قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

رام الله: نفذ العاملون في مؤسسات السلطة الفلسطينية في الضفة الغربية اليوم الأربعاء إضراباً شاملاً عن العمل إحتجاجاً على تأخر صرف رواتبهم عن شهر ايلول/سبتمر الماضي.
وقال نقيب العاملين في الوظيفة العمومية بسام زكارنة لوكالة فرانس برس ان الاضراب سينفذ ايضا الخميس وكذلك يومي الثالث والعشرين والرابع والعشرين من هذا الشهر.
ولم تصرف الحكومة التي يترأسها سلام فياض رواتب الموظفين عن ايلول/سبتمبر الماضي، بسبب الازمة المالية الخانقة التي تعيشها السلطة الفلسطينية.
واعلنت الحكومة الاربعاء انها ستصرف نصف الرواتب للموظفين الخميس.
وكان قطاع المعلمين نفذ الثلاثاء اضرابا شاملا عن العمل احتجاجا على تأخر صرف الرواتب.
ويصل عدد العاملين في القطاع الحكومي الفلسطيني قرابة 166 الف موظف في الضفة الغربية وقطاع غزة، وتبلغ قيمة رواتبهم الشهرية حوالى 145 مليون دولار.
وتشهد السلطة الفلسطينية ازمة مالية خانقة تعتبر الاسوأ منذ تاسيسها.
وتأسست السلطة الفلسطينية في العام 1994 عقب اتفاقية السلام التي وقعتها منظمة التحرير الفلسطينية واسرائيل، وتعتمد السلطة الفلسطينية منذ ذلك الحين على ما تقدمه الدول المانحة والدول العربية من مساعدات مالية.