قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

يشارك نجما هوليوود جورج كلوني ومات ديمون في مهرجان البندقية السينمائي بفيلمهما "سابوربيكون"، الذي يقوم ببطولته ديمون وشارك في كتابته وأخرجه كلوني.

كما يحضر ديمون عرض فيلمه "داونسايزينغ"، الذي أخرجه ألكسندر باين، في افتتاح المهرجان.

وينظر إلى مهرجان البندقية على أنه مؤشر محتمل لحظوظ الأفلام في الفوز بأوسكار، مثلما حدث مع فيلم "بيردمان آند سبوتلايت" الذي عرض في مهرجان سابق قبل أن يفوز بجائزة الأوسكار أحسن صورة.

كما شهد افتتاح مهرجان العام الماضي عرض فيلم "لا لا لاند"، ثم رشح بعدها لجائزة أوسكار أحسن صورة.

ويجسد ديمون في فيلم "سابوربيكون" شخصية تسعى إلى فهم أسرار الظلام في بلدته الهادئة مع زوجته مارغريت، التي تلعب دورها جوليان مور.

كما يلعب في فيلم "داونسايزينغ"، الذي يشارك فيه أيضا كريستين ويغ و نيل باتريك هاريس وجيسون سوديكيس، دور رجل ينكمش بحثا عن حياة أفضل.

ويٌعرض ضمن فعاليات المهرجان أيضا فيلم "شكل الماء" للمخرج غوليرمو ديل تورو، الذي تدور أحداثه على خلفية فترة الحرب الباردة الأمريكية، وهو بطولة سالي هوكينز و مايكل شانون وأوكتيفيا سبنسر.

كما يعرض المخرج الأمريكي دارين أرونوفيسكي فيلمه بعنوان "أم"، بطولة جينفير لورينس وخافيير بارديم.

وقال المخرج إنه "سعيد" بعرض فيلم الرعب الذي سيعرض أيضا في تورونتو.

وينافس الفنان الصيني المعارض الناشط، أي وي وي، في المهرجان بفيلم "تدفق بشري" الذي يتناول أزمة اللاجئين العالمية.

ويركز الفيلم، الذي غطى 23 دولة على مدار عام، نطاق الأزمة وتأثيراتها.

وقال وي وي :"لا توجد أزمة لاجئين، إنها أزمة بشرية. فالحدود ليست في جزيرة ليسبوس اليونانية، بل في قلوبنا وعقولنا".

كما ستحتفل جين فوندا وروبرت ريدفورد بجائزة الأسد الذهبي عن مجمل أعمالهما.

ووصف ألبيرتو باربيرا، المخرج الفني للمهرجان، فوندا بأنها "واحدة من أعظم أبطال السينما الدولية المعاصرة" ووصف ريدفور بأنه "رصين الفكر وممثل بالغريزة يتمتع بحس للتفاصيل".

وتستمر فعاليات مهرجان البندقية السينمائي خلال الفترة من 30 أغسطس/آب وحتى الخامس من سبتمبر/أيلول.