: آخر تحديث
في ختام عرض أزياء المصمم هاني البحيري

نيكول سابا تُشعِل مواقع التواصل بكلفة الفستان المرصع بالألماس

"إيلاف" من القاهرة: شغلت الفنانة اللبنانية نيكول سابا رواد مواقع التواصل الإجتماعي بإطلالتها المُكلفة والمُلفِتة بفستان الزفاف المرصع بالألماس للمصمم المصري هاني البحيري في ختام عرضه العالمي في مصر. 
وبحسب المعلومات المنشورة في المواقع الإخبارية، فإن كلفة الفستان تبلغ 200 مليون جنيه مصري، (10 ملايين يورو/ بحسب المواقع المصرية).



والجدير ذكره أن "سابا" ارتدت أغلى فستان قام بتصميمه البحيري حتى اليوم. علماً بأنه تم الحصول على مجوهراته خلال فترة العرض فقط من أحد بيوت المجوهرات الشهيرة، بينما يبقى الفستان بتصميمه الاصلي بدون المجوهرات بسعرٍ متوسط بين فساتين الزفاف.

 



هذا وسبق لـ "البحيري" أن قدّم فستاناً مماثلاً في العام الماضي ارتدته الفنانة يسرا اللوزي. علماً أنه في العادة لا ببيع تصاميمه التي يقدمها في العروض، بل يقوم بتفصيل تصاميم مشابهة لها للراغبات بشرائها. حيث يحتفظ بالتصميمات الأصلية التي تُقدّم بجميع عروضه في المخزن الخاص به.
يُذكر أنه قدّم في هذا العرض مجموعة فساتين زفاف شتاء العام 2019 التي قدمها بعضها في أسبوع الموضة بباريس.
وحرص على حضور عرض الازياء مجموعة كبيرة من الفنانين والشخصيات العامة منهم الدكتورة غادة والي وزيرة التضامن بالإضافة لعدد من النجوم بينهم هاني رمزي، نرمين الفقي، فيفي عبده، صفية العمري، دنيا عبد العزيز، ايمي سالم، نجوى فؤاد منى عبد الغني، نادية الجندي، الاعلامية لميس الحديدي، هالة صدقي، ووفاء عامر وغيرهم من الوجوه المعروفة.

 


وفيما تباينت الآراء بين معجب بتصميم الفستان وناقد لكلفة سعره، أثارت إطلالة "سابا" جدلاً حول فستانٍ جديد بعد الضجة التي أُثيرت حول فستان الفنانة رانيا يوسف المكشوف والمثير في حفل ختام مهرجان القاهرة.

 


ولقد تداول المتابعون صور الفستان مع تعليقات مختلفة تركزت على سعر الفستان وإطلالة الفنانة اللبنانية التي تحظى بشعبية في مصر. نرفق بعضها فيما يلي:

 

 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


فيديو

راغب علامة: سالم الهندي صديق قديم ولكنّي لستُ بحاجة لمال روتانا
المزيد..
في ترفيه