قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

"إيلاف" من بيروت: حصد المخرج الإسباني بيدرو ألمودوبار جائزة الأسد الذهبي عن مجمل أعماله من مهرجان البندقية السينمائي في تحية لمسيرته المهنية الطويلة. علماً أنه شارك للمرةِ الأولى بهذا المهرجان في العام 1983 بفيلم "عادات ظلامية" Dark Habits واشتهر بأفلام مثل ”تحدث إليها“ Talk to her و“الألم والمجد“ Pain ad Glory.

ولقد رشحه المهرجان لنيل الأسد الذهبي في العام 1988 عن فيلم "نساء على وشك الانهيار العصبي" Women on the Verge of a Nervous Breakdown الذي حقق له نجاحاً عالمياً.
يُذكر أنه حائز على جائزة أوسكار، وقال في حديثه للصحفيين: "البندقية... هي المكان الذي ولدت فيه كمخرج. بالنسبة لي هذا أمر مميز للغاية".