قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

"إيلاف" من بيروت: اتهم نقاد فنيون الحكومة الماليزية بأنها تمارس دور الوصي على الشعب بسبب موقفها المتحفظ تجاه الأفلام التي تسمح بعرضها في البلاد، بعيد اتخاذ القرار بحظر عرض فيلم hustlers 2019 للنجمة جنيفر لوبيز الذي تعتمد أحداثه على قصة حقيقية عن مجموعة من فتيات التعرّي اللواتي يخدرن الزبائن الأثرياء ليسلبن أموالهم.

ولقد أعلنت شركة Square Box Pictures، الموزّع المحلي للفيلم في ماليزيا، على مواقع للتواصل الاجتماعي حظر السلطات لعرض الفيلم دون ذكر الأسباب، فيما ذكرت أشارت الأنباء الفرنسية نقلاً عن مجلس الرقابة قوله "إن الفيلم حافل بالمشاهد الإباحية ولن يبقى منه الكثير إذا حذفناها منه".


وعلى ما يبدو، فإن موقف الحكومة الماليزية من الفيلم جاء في صالح انتشاره عالميا. حيث دخل اسمه ضمن قائمة العبارات الأكثر بحثاً على محرّك البحث العالمي "غوغل". علماً أنه من تأليف وإخراج لوريني سكافاريا وبطولة جينيفر لوبيز ومادلين بروير وكيكي بالمر وكاردي بي وفرانك ويلي وكونستانس وو. وشارك في الدورة الـ44 من مهرجان تورنتو السينمائي الدولي بكندا.