قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من بيروت: غلب على احتفال الفنانة السورية، أصالة نصري، بعيد ميلادها 51 عاما، لحظات من التأثر والدموع والخوف من التقدم في العمر.

وقالت أصالة خلال احتفالها على الهواء مباشرة مع متابعيها على موقع "إنستغرام" إنها تخاف من تاريخ عيد ميلادها 15 مايو/ أيار، وذلك منذ أن بلغت 33 عاما.
ثم بكت المطربة السورية متأثرة عندما قالت إنها أصبحت في عمر الـ51: "كنت أخاف من عمري وغالبا أصدقائي أصغر مني".
وأشارت إلى أنها من تاريخ 20 مارس/ آذار "رجعت فتحت جروحاتي"، بحسب تعبيرها.

وعادت أصالة للحديث عن عمرها، فقالت: "وجدت رقم 51 عاما ليس كثيرا على ما حققته، عشت أول مرة عندما تزوجت أول مرة كان فيها أحلى شيء وهما أبنائي، وطفولتي مع أبي أعتبرها عمر كامل رغم أنني كنت وقتها 15 عاما فقط، وحياة ثانية عندما تزوجت مرة تانية" (من المخرج طارق العريان الذي أعلنت انفصالها عنه في يناير/ كانون الثاني 2020).

وكانت إبنتها شام الذهبي إحتفلت بعيد ميلاد والدتها، فنشرت فيديو لقالب حلوى مميّز على شكل شموع مضاءة عبر خاصيّة الستوري على إنستغرام، أمّا إبنها خالد فنشر صورته مع والدته وهو يحضنها.