قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف: طرحت شركة سوني الإعلان الجديد للجزء الثاني من فيلم "فينوم" المستوحى عن قصص "مارفل" الهزلية والذي أثار ضجة على شبكة الإنترنت وحصد ملايين المشاهدات بسبب مشاهد الحركة المثيرة التي تضمنها.

ويبين الإعلان الجديد المزيد من الفوضى والصراع بين الوحش أسود اللون المخيف "فينوم" وغريمه الوحش الآخر، على عكس الإيقاع الأكثر هدوءاً للإعلان الأول الذي طرح قبل شهرين.

ويواصل الممثل البريطاني، توم هاردي، لعب دور البطولة في الجزء الثاني بتجسيده لدور المحقق التلفزيوني الناجح "إيدي بروك"، الذي يلتصق به كائن فضائي يدعى "فينوم" (سم) يعيش بداخله ويبدآن سويا رحلة صداقة طريفة يتخللها صراع مستمر بين رغباتهما المتناقضة.

ويعد الممثل الأميركي وودي هاريلسون، المعروف بأداء الأدوار غريبة الأطوار على مدار مشواره الفني الطويل، مفاجأة الجزء الثاني من فيلم "فينوم"، والذي يجسد دور القاتل المتسلسل "كليتوس كاسادي" الذي يتحول إلى الوحش عدو "فينوم"، الأكثر ضراوة منه.

وحقق الإعلان الجديد للجزء الثاني من فيلم "فينوم" بعنوان "Venom: Let There Be Carnage" أكثر من سبعة عشر مليون مشاهدة عبر موقع "يوتيوب" للفيديوهات حتى لحظة كتابة هذه السطور، كما أنه تصدر محرك البحث الأميركي "غوغل".

من المقرر عرض فيلم "Venom: Let There Be Carage" في دور العرض السينمائي في 24 سبتمبر المقبل.

يذكر ان الجزء الأول عرض عام 2018، وحقق 856 مليون دولار على مستوى العالم.