تصفحوا إيلاف بثوبها الجديد

: آخر تحديث
ينصَح باستخدامه طازجاً

نكهة الفلفل الأبيض والأسود

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

شيف "إيلاف": يفقد الفلفل رائحته الزكية بمجرد أن يُطحَن مثل كل التوابل الأخرى المطحونة والمعلّبة لفتراتٍ طويلة. ولا شك أنه لاستخدام الفلفل الطازج تأثيرُ كبير فهو يلعب دوراً هاماً في نكهة الأكل ولذته. 

بين الفلفل الأسود والأبيض
- الأسود:

يبدأ هذا النوع من الفلفل كالتوت ويتم حصاده قبل أن ينضج، ثم يُجفَف تحت أشعة الشمس. هذا الفلفل لديه الغلاف الخارجي الأسود الذي يحوي كل الرائحة العطرية ويعزز قيمته الغذائية ونواته الداخلية البيضاء التي لديها لمسة من الحدة في الحرّ. وهو متوسط الحرارة عند طحنه.

- الأبيض:
إذا كنتم تريدون الحصول على فلفل حار جداً، فعليكم انتظار الثمار حتى نضوجها، ثم يتم التخلص من القشور الخارجية لنحصل على الفلفل الأبيض الحار جداً بداخلها، لكن، مع التخلص من القشرة ستخسرون الرائحة الزكية ولذة النكهة الطبيعية.

-سحق الفلفل:
يمكن سحق الفلفل الأسود بالمدقة والهاون، أو عن طريق الضغط عليه باستخدام ظهر ملعقة كبيرة على سطح مستوٍ. لكن يُنصَح بالإحتفاظ بمطحنة خاصة بالفلفل بمطبخكم لاستخدامه دائماً، لأن استخدام الفلفل المطحون وهو طازج له تأثير لا يضاهيه أي نوع من التوابل المطحونة والمعلبة. 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.