قراؤنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

كشفت دراسة حديثة ان لحية الرجل هي معقل للجراثيم التي تفوق كميتها الموجودة لدى الكلاب نفسها. وجمع الباحثون في عيادة "Hirslanded" عينات من لحى 18 رجلا، وفراء 30 كلبا. وكشف التحليل عن وجود جراثيم معروفة بأنها تشكل خطرا على صحة الإنسان، في نحو نصف اللحى المدروسة.

وحسب صحيفة "ميرور" احتوت لحى جميع الرجال على تعدادات ميكروبية عالية، في حين ظهر التلوث الميكروبي نفسه لدى 23 كلبا فقط. وقال البروفيسور أندرياس غوتزيت: "وجد الباحثون تلوثا جرثوميا أعلى بكثير في العينات المأخوذة من لحى الرجال، مقارنة بفراء الكلاب".

وعلى الرغم من أهمية النتائج الأخيرة، إلا أنه من المهم مراعاة واقع أن حجم الدراسة صغير جدا، وأن هناك حاجة لإجراء دراسات أكبر في المستقبل. ومؤخرا، كشفت إحدى الدراسات أن اللحية يمكن أن توفر حماية للرجال من أشعة الشمس فوق البنفسجية الضارة، بينما وجدت دراسة أخرى أن لحى الرجال تزيد من جاذبيتهم.