قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أعلنت مليشيا "فجر ليبيا" الاسلامية سيطرتها على مطار طرابلس الدولي، بعد أيام من المعارك العنيفة.



طرابلس: اعلنت ميليشيات اسلامية انها سيطرت السبت على مطار طرابلس الدولي بعد عشرة ايام من المعارك العنيفة مع ميليشيات وطنية، وفق ما اوردت قناة "النبأ" الليبية.
وقالت القناة المقربة من الاسلاميين في خبر عاجل على شاشتها ان جماعة "فجر ليبيا تعلن السيطرة التامة على مطار طرابلس العالمي".
وكان المطار الواقع على بعد 30 كلم جنوب العاصمة والمغلق منذ بداية المعارك، تحت سيطرة ميليشيا "ثوار الزنتان" منذ الاطاحة بنظام معمر القذافي في 2011.
واعلن مسؤولون في ميليشيات اسلامية بعضها من منطقة الزنتان (شرق طرابلس) صباح السبت تقدم قواتهم باتجاه المطار بعد السيطرة على جسر ومعسكر.
وفي حال تاكدت السيطرة على المطار من مصدر مستقل فسيشكل هذا الامر صفعة لميليشيات الزنتان المتحالفة مع اللواء المتقاعد خليفة حفتر الذي يتخذ من بنغازي مقرا له.
ولتاكيد تقدمهم نظم مسؤولون عن الميليشيات الاسلامية زيارة لصحافيين الخميس الى معسكر على طريق المطار اكدوا انتزاعه من ميليشيات الزنتان التي تدافع عن المطار.
وكان محمد الغرياني المتحدث باسم مجموعة "فجر ليبيا" الاسلامية اعلن في وقت سابق السبت ان طائرة مجهولة شنت ليل الجمعة السبت غارة على مواقع قرب المطار كان الهدف منها مساعدة ميليشيات الزنتان التي تدافع عن المطار بوجه هجمات الميليشيات الاسلامية.
واوضح ان هذه الغارة ادت الى مقتل عشرة مقاتلين اسلاميين واصابة عشرين اخرين بجروح.