قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

اعترضت أجهزة المخابرات الغربية قبيل الاعتداءات التي وقعت في باريس، اتصالات اعلن فيها قادة في تنظيم "داعش" الإرهابي عن موجة اعتداءات مقبلة تشمل عواصم أوروبية.


برلين: ذكرت صحيفة بيلد الالمانية في عددها الاحد ان الاعتداءات التي وقعت في فرنسا قد تكون مقدمة لموجة اعتداءات على مستوى اوروبي، حسب اتصالات لقادة تنظيم الدولة الاسلامية تم اعتراضها من قبل اجهزة المخابرات الاميركية.

ونقلت الصحيفة عن مصادر لم تذكر اسمها في المخابرات الاميركية ان احد هذه الاجهزة، وكالة الامن القومي، اعترض قبيل الاعتداءات التي وقعت في باريس اتصالات اعلن فيها قادة في تنظيم الدولة الاسلامية عن موجة اعتداءات مقبلة.

واعتبرت باريس حسب هذه الاتصالات بمثابة الاشارة لسلسلة اعتداءات تستهدف مدنا اوروبية اخرى من بينها روما، حسب الصحيفة التي اشارت الى ان اية خطة ملموسة لم تذكر.

واوضحت الصحيفة الالمانية ان المخابرات الاميركية تملك معلومات مفادها انه كانت للاخوين شريف وسعيد كواشي اللذين نفذا المجزرة في صحيفة شارلي ايبدو الساخرة (12 قتيلا) اتصالات في هولندا.