قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

مقديشو: افادت الشرطة وشهود عيان ان اربعة اشخاص قتلوا واصيب نحو عشرة بجروح السبت في تبادل لاطلاق النار بين مسلحين والحرس المرافق لمسؤول حكومي تبعه بعد دقائق قليلة انفجار سيارة مفخخة في العاصمة الصومالية مقديشو.

وقال المسؤول في الشرطة محمد ليبان إن "أربعة مدنيين قتلوا في التفجير وأصيب تسعة آخرون بجروح"، مشيرا إلى أن المكان كان مكتظا.

ولفت شاهد يدعى مؤمن حسن إلى أن "أحد المدنيين القتلى كان يعمل في متجر قريب. انتشر الدمار في المنطقة وتضررت مركبات عدة كانت مركونة فيها".

وقال المسؤول الآخر في الشرطة احمد عبد الولي انه "جرى اطلاق نار من سيارة" على طريق مكة المكرمة الذي يقود الى القصر الرئاسي، وعندما وصلت الشرطة الى المكان "انفجرت سيارة مفخخة".

وفتح مسلحون كانوا على متن سيارة النار على مسؤول حكومي واصابوه بجروح ما استتبع ردا من حراسه وفق شهود.

وقال الشاهد عبدي مودي انه "بعد اقل من عشر دقائق سمعنا دوي انفجار قوي في المنطقة نفسها ورأيت عدة اشخاص مصابين بجروح خطرة".

ولم تعلن اي جهة مسؤوليتها عن الهجوم على الفور لكن حركة الشباب الاسلامية الموالية للقاعدة تنفذ مثل هذه العمليات في مقديشو.

لا تزال حركة الشباب تسيطر على مساحات واسعة خارج العاصمة من حيث تشن هجمات وتنفذ عمليات انتحارية وتنجح احيانا في الوصول الى مقديشو مستهدفة رموز الحكومة او قوات الاتحاد الافريقي المنتشرة فيها.

&