قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

إعداد عبد الإله مجيد: أظهرت بعض الدراسات بأننا ندين بقدرتنا على مكافحة الأمراض الى ابناء عمومتنا المنقرضين، انسان النيندرتال وانسان دنيسوفا، فيما توصلت دراستان علميتان الى اننا ورثنا من اقاربنا هؤلاء جينات أساسية في جهاز المناعة. &
&
وتشير نتائج الدراستين الى اننا يجب أن نشكر انسان النيندرتال على تسليح اجسامنا بمقاومة الجراثيم وغيرها من مسببات المرض، لكن التزاوج بين الجماعات كان له جانب سلبي ايضًا لأن الجينات نفسها ربما جعلتنا أكثر تعرضًا للحساسية. &
&
دور حاسم&
&
ويستطيع الانسان الحديث ان يقتفي اصوله الى مجموعة سكانية صغيرة ظهرت في افريقيا قبل نحو 60 الف سنة، فعندما انتشر افراد هذه المجموعة الأفريقية في انحاء العالم احتكوا ببشر قدماء آخرين في اوروبا وغرب آسيا. &
&
وتشير الأدلة الوراثية الى أن هذه "القبائل" المختلفة تزاوجت في ما بينها، وان قسمًا من جينوم انسان النيندرتال ما زال موجودًا في البشر حتى يومنا هذا، فيما يبدو ان 1 الى 6 في المئة من الجينوم البشري اليورو - آسيوي موروث من انسان النيندرتال وانسان دنيسوفا المنقرضين. &
&
وقام علماء في المانيا بتحليل جينات من بشر اليوم واقاربهم من الزمن الغابر لاكتشاف مصدر التغيّرات التي تحدث في السمات الجينية المميزة في جهاز مناعتنا، واتضح أن شيئًا من الحمض النووي لانسان النيندرتال انتقل الى البشر الأحياء اليوم، وانه يقوم بدور حاسم في جهاز المناعة بوصفه خط الدفاع الأول ضد مسببات المرض مثل الجراثيم والفطريات والطفيليات.
&
جهاز المناعة
&
وقال الدكتور مايكل دانيمان من معهد ماكس بلانك للانثروبولوجيا النشوئية في مدينة لايبزغ الالمانية لـ "بي بي سي": "إن الأدلة تشير الى ان هذه المنطقة الوراثية تسهم في جهاز مناعة بشر اليوم الحديثين"، واضاف ان وجود هذه الجينات من انسان النيندرتال كان مفيدًا في مكافحة العدوى أو الجراثيم القاتلة قبل 10 آلاف سنة ولعله مفيد اليوم ايضًا. &
&
وقال دانيمان ان ما ورثناه من انسان النيندرتال ربما جعل البعض أكثر تعرضًا للحساسيات بسبب تأثيره في جهاز المناعة رغم ان هذا يحتاج الى مزيد من البحث. &
&
وفي دراسة أخرى أُجريت في فرنسا والولايات المتحدة، قام فريق من الباحثين بتحليل بيانات جينية من بشر حديثين من 1000 جينوم والتسلسل الجينومي لبشر قدماء، وخرجوا بنتائج مماثلة للدراسة الالمانية، وهي ان مجموعة معينة من الجينات الأساسية في الانسان الحديث موروثة من انسان النيدندرتال وانسان دنيسوفا.&
&
وقال الدكتور لويس كوينتانا مورسي من معهد باستور في باريس إن نتيجة البحث هذه كانت "مفاجأة كبيرة"، ونقلت "بي بي سي" عنه قوله: "ان مفاجأتنا كانت كبيرة حين وجدنا أن لهذه المنطقة الجينية (جهاز المناعة) اصولاً وراثية قوية تعود الى انسان النيندرتال، لأن هذه المنطقة تقوم بدور بيولوجي كبير في البقاء ضد مسببات المرض"، واضاف: "ربما علينا ان نشكر انسان النيندرتال على اعطائنا تنوعًا في جهاز المناعة للبقاء ضد مسببات المرض".&
&

&