قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

لندن: أعلنت شركة إيرباص العملاقة للصناعات الجوية أنها تعتزم اختبار سيارة طائرة بحلول نهاية العام، تمهيدًا لما قد يكون خطوة كبيرة نحو تخفيف ازدحام الطرق داخل المدن.&

وقال توم ايندرز، الرئيس التنفيذي لشركة إيرباص، في مؤتمر تكنولوجي في المانيا، إن الشركة ستختبر نموذجاً صغيراً لسيارة طائرة قبل نهاية 2017.&

وكانت إيرباص انشأت العام الماضي قسماً للحركة الجوية داخل المدن مهمته دراسة مشاريع مثل تصميم سيارة طائرة لنقل الأفراد أو مركبة شبيهة بالمروحية تحمل عدة اشخاص. ويتمثل الهدف بتمكين الأفراد من حجز سيارة طائرة باستخدام تطبيق مماثل لنظام "تشارك ركوب السيارة" أو "الركوب التشاركي".&

وتعمل إيرباص على تطوير تكنولوجيا سيارة تقلع وتهبط عمودياً، بحيث تستطيع نقل الركاب في المناطق المدينية المزدحمة، وقالت انها تتوقع ان تبدأ انتاج هذه السيارات بحلول عام 2021.&

&

&

فضاء مزدحم؟
&
وبعد سنوات كانت السيارات الطائرة موضوعاً لروايات الخيال العلمي، بدأت الاستثمارات تتدفق لترجمة الفكرة على أرض الممارسة العملية. واستثمر لاري بايج مؤسس غوغل ملايين في شركات ناشئة لانتاج سيارات طائرة في حين أن شركة إي هانغ الصينية انجزت بالفعل تصميماً لسيارة طائرة.&

وقالت شركة اوبر لخدمة سيارات الأجرة ايضاً إنها تدرس امكانية تصنيع سيارات طائرة تكون طريقة بديلة لنقل الركاب، في حين تعمل شركات مثل امازون على تطوير طائرات مسيرة لايصال البضائع والطرود. ويشير هذا كله الى أن سماء المدن يمكن ان تصبح فضاء مزدحماً في المستقبل.&

&

&

وقال ايندرز في مؤتمر "تصميم الحياة الرقمية" في مدينة ميونيخ، "إن النقل داخل المدن توجه قبل مئة عام الى تحت الأرض، والآن لدينا الوسائل التكنولوجية للعمل فوق الأرض". وأضاف "نحن في المرحلة التجريبية ونأخذ هذا التطور مأخذ الجد الى حد كبير".&

ومن المتوقع ان تحدث السيارة ذاتية القيادة انقلاباً في صناعة السيارات خلال العقد المقبل، ويرى ايندرز أن هذه التكنولوجيا يمكن ان تمارس تأثيرًا مماثلاً في النقل الجوي ايضاً.&

إيرباص الآن أكبر منتج للمروحيات التجارية في العالم، وتقول إن مشروعها لتصنيع إيرباص داخل المدن، حيث يمكن للركاب ان يتوجهوا الى اقرب منصة لركوب المروحية، يمكن أن يصبح واقعاً دون اجراء تعديلات كثيرة في الضوابط.&

أعدّت "إيلاف" هذا التقرير بتصرف عن "الديلي تلغراف". الأصل منشور على الرابط التالي:

http://www.telegraph.co.uk/technology/2017/01/17/flying-cars-end-2017-says-airbus/


&

&