قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

متظاهرون يحملون صورا وشعارات

حمل المتظاهرون صورا لرئيسة الوزراء البريطانية مع ترامب

تظاهر الآلاف في لندن والعديد من المناطق الأخرى من بريطانيا احتجاجا على قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بحظر دخول رعايا 7 دول إسلامية إلى الولايات المتحدة

ويشمل الحظر مواطني العراق وسوريا وإيران وليبيا والصومال والسودان واليمن.

ويعقد أعضاء البرلمان البريطاني مداولات عاجلة بشأن إجراءات الهجرة التي فرضها ترامب.

ووقع أكثر من مليون ونصف المليون مواطن ومقيم طلبا، موجها إلى رئيسة الوزراء تريزا ماي، لإلغاء الزيارة الرسمية المقررة للرئيس ترامب إلى بريطانيا.

وجرت احتجاجات لندن، التي نظمها الكاتب أون جونز، أمام مقر رئيسة الوزراء في 10 داوننغ ستريت.

ووصل عدد المحتجين إلى عدة آلاف وهتفوا بشعارات منها "العار على ماي".

وكان مكتب رئيسة الوزراء قد قال في وقت سابق من اليوم إن رئيسة الوزراء "يسعدها للغاية" توجيه الدعوة للرئيس ترامب نيابة عن الملكة لزيارة بريطانيا.

وتواجه ماي دعوات متزايدة لتعلن عما إذا كانت قد علمت بالقرار المثير للجدل عند زيارتها للولايات المتحدة الأسبوع الماضي.

وألقى سياسيون من حزب العمال كلمات بين المتظاهرين منهم البارونة شامي تشاكراباتا، التي تشغل منصب النائب العام في حكومة الظل للحزب، ودايان آبوت التي تشغل منصب وزيرة الداخلية في حكومة الظل.

كما خرجت احتجاجات في مانشستر ضمت نحو 3 ألاف متظاهر.

كما شهدت مدن بريطانية أخرى احتجاجات مشابهة منها غلاسغو وإدنبره، وكارديف ونيوكاسل وشيفيلد واكسفورد وكامبريدج وبرايتون وغلوستر وليدز وليفربول وليستر والعديد من المدن والبلدات الأخرى.