: آخر تحديث
بعد اعترافه بالقدس عاصمة جديدة لإسرائيل

الرياض مُدينة: قرار ترمب غير مسؤول

عبّرت السعودية الخميس عن "أسفها الشديد" لقرار الرئيس الأميركي دونالد ترمب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل السفارة الأميركية إليها.

إيلاف من الرياض: جاء في بيان صادر من الديوان الملكي السعودي نقلته وكالة الانباء الرسمية السعودية (واس) تعليقًا على خطوة تر مب "سبق لحكومة المملكة أن حذرت من العواقب الخطيرة لمثل هذه الخطوة غير المبررة وغير المسؤولة، وتعرب عن استنكارها وآسفها الشديدين لقيام الإدارة الأميركية باتخاذها، بما تمثله من انحياز كبير ضد حقوق الشعب الفلسطيني التاريخية والثابتة في القدس، والتي كفلتها القرارات الدولية ذات الصلة وحظيت باعتراف وتأييد المجتمع الدولي".

وفي قرار تاريخي، اعترف الرئيس الاميركي الاربعاء بالقدس عاصمة لاسرائيل، ما اثار ادانات حازمة من العالمين العربي والاسلامي ومن المجتمع الدولي. واعتبر الفلسطينيون ان واشنطن لم تعد جديرة بتأدية دور الوسيط في حل الازمة.

نأمل المراجعة
اضاف بيان الديوان الملكي السعودي ان خطوة ترمب "وإن كانت لن تغير أو تمس الحقوق الثابتة والمصانة للشعب الفلسطيني في القدس وغيرها من الأراضي المحتلة، ولن تتمكن من فرض واقع جديد عليها، إلا أنها تمثل تراجعاً كبيراً في جهود الدفع بعملية السلام، وإخلالاً بالموقف الأميركي المحايد - تاريخياً - من مسألة القدس، الأمر الذي سيضفي مزيداً من التعقيد على النزاع الفلسطيني - الإسرائيلي".

تابع البيان "تأمل حكومة المملكة العربية السعودية في أن تراجع الإدارة الأميركية هذا الإجراء، وأن تنحاز إلى الإرادة الدولية في تمكين الشعب الفلسطيني من استعادة حقوقه المشروعة".

واشار البيان الى ان حكومة السعودية "تجدد التأكيد على أهمية إيجاد حل عادل ودائم للقضية الفلسطينية، وفقاً للقرارات الدولية ذات الصلة والمبادرة العربية ليتمكن الشعب الفلسطيني من استعادة حقوقه المشروعة ولإرساء الأمن والاستقرار في المنطقة".

تحذير خادم الحرمين
وحذر العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز واشنطن الثلاثاء من نقل سفارتها الى القدس قائلًا إن مثل هذا القرار "يستفز مشاعر المسلمين" في العالم.

ونقلت قناة "الاخبارية" عن الملك قوله اثناء محادثة هاتفية مع ترمب أن قرار نقل السفارة "خطوة خطيرة تستفز مشاعر المسلمين كافة حول العالم".



عدد التعليقات 4
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. Congratulation to Israel
Hussain Ali - GMT الخميس 07 ديسمبر 2017 03:15
I would like to congratulate Israel and the Jewish people for finally taking back what is theirs the city of Jerusalem after 2000 year of Arab occupation. Avery happy day for free world.
2. عندي سؤال
عادي - GMT الخميس 07 ديسمبر 2017 06:56
قطر طالبت مصر برد المال الذي اعطته لها. فهل السعوديه ستطلب من ترامب بان يرد لها المال لانها فتحت باب للأرهاب في كل العالم العربي قبل الغير.
3. رد للاخ حسين علي
عادي - GMT الخميس 07 ديسمبر 2017 07:14
العرب هم الأكثر حكموها. الظلم ماهو زين....... لهذا لو سمحت فكر لماذا أخذوهم عبيد ......، وبعدها الروم هم الوحيدين حكموها وهم ليسوا من أصحاب الأرض. ،....... اما في ١٣٠٠ عام المسلمون الذين حكموها هم من أصحاب الأرض اما اليهود تركوها ولم يحنوا اليها. ...... المسلمون كانت القدس جزء من المراسيم الحجهم الى ان احتلتها اسرائيل والمسيحيون يحجون لها الى يومنا هذا. .......... تعرف كيف اذا كانت امريكا أخذتها كان هناك وجه نظر ولها أسباب. اما تعطيها للمحتل لتكون عاصمتها.
4. ٥٠٠ مليار قبض ترمب
البقره الحلوب - GMT الخميس 07 ديسمبر 2017 07:52
خلقت لنا عدوا بديلا هو ايران لتغطواعلى اسرائيل......التاريخ لم و لن ينسى من باع فلسطين سابقا و القدس لاحقا


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. خطاب الملك سلمان خارطة طريق للسياسة السعودية
  2. محمد بن زايد: حماية الأطفال من التحديات الأكثر إلحاحا في العالم
  3. الملك سلمان يفتتح
  4. الحوار بين الإسلام السياسي والعلمانية والليبرالية مستبعد
  5. المغرب وإسبانيا يتطلعان لتقوية علاقاتهما السياسية والاقتصادية
  6. كتاب سعوديون: خطاب الملك سلمان مرجعي وشامل
  7. أزمة اليمن تدخل مرحلة الحل
  8. دبي تحتضن قمة الشرق الأوسط لشبكات التواصل لقطاع الأعمال
  9. اعتقال خمسة من حرس الملكة بعد شجار
  10. الملك سلمان: نعتز بجهود رجال القضاء في أداء الأمانة
  11. ناصر الصباح في أول ظهور بعد رحلة العلاج
  12. مواجهة مرتقبة بين القوى الكبرى في لاهاي بشأن الهجمات السامّة
  13. وفد برلماني أردني في دمشق
  14. دول الإتحاد الأوروبي تؤيد مشروع اتفاق بريكست
  15. العثور على لوحة يُعتقد أنها لـ«بيكاسو» في رومانيا
  16. لقاء حاسم اليوم يجمع بوتين وأردوغان حول سوريا
في أخبار