: آخر تحديث
إرسال نتائج التصويت العام إلى المحكمة العليا للمصادقة عليها

العراق ينهي مراحل العملية الإنتخابية وينتظر بدء السياسية

أسامة مهدي: أعلن في بغداد اليوم عن انتهاء مراحل العملية الانتخابية تمهيدا لبدء العملية السياسية بدعوة البرلمان الجديد للانعقاد وانتخاب الرؤساء الثلاثة للبرلمان والجمهورية والحكومة.

وأكد المتحدث باسم المفوضية العليا للانتخابات القاضي ليث جبر حمزة الخميس، اكمال المفوضية ومجلس القضاء الاعلى المهمة التي كلفا بها بإنهاء عمليات العد اليدوي لاصوات الناخبين العراقيين واحالتها الى المحكمة الاتحادية العليا للمصادقة عليها.

وقال القاضي المنتدب حمزة في بيان صحافي تابعته "إيلاف"، انه تم اليوم ارسال نتائج الانتخابات البرلمانية العامة التي جرت في مايو الماضي الى المحكمة الاتحادية لغرض المصادقة عليها حيث تنتهي بذلك جميع مراحل العملية الانتخابية التي  شارك فيها 10 ملايين عراقي شكلوا نسبة 40 بالمائة من المجموع الكلي لعدد الناخبين البالغ 24 مليونا.

وأضاف انه تم ارسال النتائج النهائية للانتخابات الى المحكمة الاتحادية العليا لغرض المصادقة عليها، وبذلك اكمل مجلس القضاء الاعلى والمفوضية العليا للانتخابات المهمة التي تم تكليفهما بها.

وعلمت "إيلاف" ان عدد الطعون التي قدمت على نتائج العد اليدوي للاصوات قد بلغ 240 طعنا رفضتها محكمة التمييز عدا قبول الطعن المقدم من قبل المرشح عن محافظة صلاح الدين علي الصجري بشأن تجميد اصواته في الانتخابات البرلمانية الاخيرة، حيث تم رد مقعده.

واظهرت نتائج رسمية للعد والفرز اليدوي لاصوات الناخبين اعلنها مجلس القضاة المنتدبين في التاسع من الشهر الحالي تطابقاً شبه تام مع نتائج العد الالكتروني ولم تغير غير مقعد واحد لصالح تحالف الفتح ممثل الحشد الشعبي فيما شهدت تغييرات لستة مرشحين داخل قوائمهم نفسها في خمس محافظات، بينما احتفظ تحالف سائرون المدعوم من زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر بفوزه في الانتخابات.

وبذلك يكون عدد مقاعد التحالفات الانتخابية في البرلمان الجديد الذي يضم 329 مقعداً  كما يلي : تحالف سائرون المدعوم من زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر في المرتبة الأولى بحصوله على 54 مقعدا من أصل 329 مقعداً، هو عدد اعضاء مجلس النواب الجديد.

وحل بعده تحالف "الفتح" الممثل لفصائل الحشد الشعبي بزعامة هادي العامري ثانيًا بحصوله على 48 مقعدا وبعدهما حل ائتلاف "النصر"، بزعامة رئيس الوزراء حيدر العبادي ثالثا بنيله 42 مقعدا، بينما حصل ائتلاف "دولة القانون" بزعامة نائب رئيس الجمهورية نوري المالكي على 26 مقعدا وبعده الحزب الديمقراطي الكردستاني برئاسة مسعود بارزاني بنيله 25 مقعداً فيما حصل ائتلاف الوطنية بزعامة نائب رئيس الجمهورية اياد علاوي على 21 مقعداً، بينما نال تيار الحكمة الوطني بزعامة عمار الحكيم 20 مقعدا والاتحاد الوطني الكردستاني 18 مقعدا فيما حصل تحالف القرار العراقي بزعامة نائب رئيس الجمهورية اسامة النجيفي على 13 مقعدا.

.. في إنتظار انعقاد البرلمان واختيار الرؤساء الثلاثة

وينتظر العراق الآن مصادقة المحكمة الاتحادية العليا رسمياً على النتائج النهائية للانتخابات حيث حدد الدستور العراقي مهلة 90 يومًا لعملية انعقاد البرلمان وترشيح رئيس الحكومة ثم تشكيلها، فبعد هذه المصادقة يدعو رئيس البلاد فؤاد معصوم، البرلمان الجديد للانعقاد خلال 15 يومًا من ذلك.

وينتخب النواب رئيسًا للبرلمان ونائبين له بالأغلبية المطلقة في الجلسة الأولى، ثم ينتخب البرلمان رئيسًا للجمهورية بأغلبية ثلثي النواب خلال 30 يومًا من انعقاد الجلسة الأولى.

ويكلف الرئيس العراقي الجديد مرشح الكتلة الأكبر في البرلمان بتشكيل الحكومة، ويكون أمام رئيس الوزراء المكلف 30 يومًا لتشكيل الحكومة وعرضها على البرلمان للموافقة عليها.

ويتعين على البرلمان الموافقة على برنامج الحكومة وعلى كل وزير على حدة في تصويت منفصل بالأغلبية المطلقة.
وإذا فشل رئيس الوزراء المكلف في تشكيل حكومة ائتلافية خلال 30 يومًا، أو إذا رفض البرلمان الحكومة التي اقترحها رئيس الوزراء المكلف، يتعين على الرئيس تكليف مرشح آخر بتشكيل الحكومة خلال 15 يومًا.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. شينزو آبي سياسي طموح ساعدته الظروف
  2. ماي: لن نسمح بتفكيك المملكة المتحدة
  3. مارين لوبن تنتقد أمرًا قضائيًا بإخضاعها لفحص نفسي
  4. ترمب يقترح بناء جدار على طول الصحراء الكبرى
  5. لما نكره الدبابير ونحب النحل؟
  6. رغم التحفظات... لندن ماضية في بيع طائرات لقطر
  7. محمد كريم العمراني... عجلةالاحتياط السليمة في السياسة والاقتصاد
  8. خلاف عراقي بريطاني حول طبيعة الحكومة الجديدة
  9. الزعيمان الكوريان يستعرضان وحدتهما على جبل بايكتو
  10. رحيل رئيس الوزراء المغربي الأسبق محمد كريم العمراني
  11. عمران خان: سنلعب دورًا إيجابيًا لإنهاء أزمة اليمن
  12. بغداد تعيد سفيرها في طهران... وتعتذر!
  13. آراء متعددة بشأن التفاهم حول ما يجري في إدلب
  14. تسمية شارع باسم بدر الدين تفجّر أزمة سياسية في لبنان
  15. محمد بن راشد: لا قوة تستطيع الوقوف أمام طموحات شعبنا
  16. فرنسا تغيّر سياستها في ليبيا... ولّى زمن هولاند
في أخبار