تصفحوا إيلاف بثوبها الجديد

: آخر تحديث
دعت إلى تغليب المنطق لمنع أي تصعيد

احتجاجات إيران تُقلق تركيا

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أعربت تركيا الثلاثاء عن "قلقها" إزاء التظاهرات المتواصلة في إيران المجاورة منذ الخميس احتجاجًا على الضائقة الاقتصادية وعلى الحكومة، محذرة من مغبة أي تصعيد للاضطرابات.

إيلاف من أنقرة: قالت وزارة الخارجية في بيان إن "تركيا قلقة إزاء الأنباء عن أن التظاهرات في إيران... تتمدد وتوقع قتلى وأيضًا إزاء الأضرار التي لحقت ببعض المباني الحكومية"، داعية إلى "تغليب المنطق لمنع أي تصعيد".

لمنع التدخلات الخارجية
وسعى الرئيس الإيراني حسن روحاني إلى التقليل من أهمية التظاهرات التي بدأت احتجاجًا على الضائقة الاقتصادية في مشهد، ثاني أكبر المدن الإيرانية، لكنها تحوّلت ضد النظام الإسلامي، وسمعت فيها هتافات تنادي "الموت للدكتاتور".

الاحتجاجات المستمرة منذ خمسة أيام تعد أكبر تحدّ للنظام الإسلامي منذ 2009، وأودت بحياة 21 شخصًا حتى الآن. وقالت تركيا - التي شهدت بدورها تظاهرات ضد الرئيس رجب طيب أردوغان في 2013 عندما كان رئيسًا للوزراء - إنها "تعلق أهمية كبرى على الحفاظ على السلم والاستقرار في إيران الصديقة والشقيقة".

وأوضحت الوزارة أنه ينبغي الالتزام بتصريحات روحاني التي يحذر فيها من انتهاك القوانين وإلحاق الأضرار بالممتلكات العامة.
وأضافت "نعتقد أنه ينبغي تجنب العنف والاستفزازات"، محذرة من "تدخلات خارجية".

تركيا الهدف المقبل
تركيا التي تعود خصومتها مع إيران إلى حروب النفوذ بين الإمبراطورية العثمانية والإمبراطورية الفارسية، كانت لها مواقف شائكة في العلاقات مع طهران.

فطالما انتقد أردوغان "الإمبريالية الفارسية" في الشرق الأوسط، لكن العلاقات تحسنت في الأشهر القليلة الماضية وسط مساعي موسكو وطهران العمل بشكل وثيق مع أنقرة لوقف النزاع في سوريا.

وعبّرت الصحف المحافظة في تركيا على صفحاتها الأولى عن القلق البالغ إزاء الاحتجاجات، التي وصفتها صحيفة يني شفق الموالية للحكومة بـ"التصعيد الخطير".

وقالت صحيفة ستار على صفحتها الأولى: "اللعبة القذرة هي الآن في إيران"، فيما كتبت صحيفة يني أكيت: "الغرب يقف وراء الفتنة في إيران... إذا نجحت هناك، يكون الهدف تركيا".


عدد التعليقات 10
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. ليس القلق
عربي مع الواقع - GMT الثلاثاء 02 يناير 2018 09:22
بل الخوف ان يكونوا هم الذين ستجتاح مدنهم الفوضى لاسقاط الانظمة الاسلامية البائسة .-دلوني على حكم ديني وانتج الحياة والتحضر غير الفوضى والهمجية والتخلف--بصراحة نصوص دينية بدائية والا كيف تفسرون مثلا حديث اسمه جهاد الطلب--الذي هو ببساطة نهب قتل سبي نساء وكل علماء الدين يعترفون به--والاكثر للتصديق فقط اكتبوا باليوتيوب--احكام الاسلام بالسبايا--
2. الجزيرة الصامتة
خليجي كافر - GMT الثلاثاء 02 يناير 2018 09:23
اغرب ظاهرة الجزيرة صمتت وهي التي شعارها حقوق الشعوب--بين دجلهم واجنتدهم اللعينة بعد تدميرهم دول عربية وقتل مئات الاف والضحايا بالملايين
3. الطغاة تخشى ثورة الجياع
هادي المختار - GMT الثلاثاء 02 يناير 2018 09:54
من الطبيعي ان تخشى حكومة اردوغان ثورة الجياع في إيران، لأن هناك قواسم مشتركة بين النظامين، التعصب القومي، والتجارة بالدين ، والتدخل في الدول الجوار ، واعتقال عشرات اللآف من المعارضين لحكم اردوغان، اذا نجحت الثورة في إيران فأنه من الطبيعي ان تنتفض الشعوب في دولة تركيا ضد الطاغية اردوغان.
4. النهاية
متابع - GMT الثلاثاء 02 يناير 2018 10:11
هاهيه حكومة اردوغان لقد انكشف كل شيء . اردوغان يريد الحفاظ على حكم الملالي !
5. النهاية
متابع - GMT الثلاثاء 02 يناير 2018 10:11
هاهيه حكومة اردوغان لقد انكشف كل شيء . اردوغان يريد الحفاظ على حكم الملالي !
6. ولماذا القلق
yasir muhamid axa - GMT الثلاثاء 02 يناير 2018 10:13
طالما تركيا دولة ديمقراطية نخب ممتاز ولا يوجد في سجونها ولا سجين سياسي او معتقل حسب الهوية وطالما تركيا تصدر ديمقراطيتها الاردوغانية للدول الاخرى وحتى انها تتحمل التكاليف المروعة لتصدير ديمقراطية اردوغان , وحتى الدول الامبريالية والشيعوعية والصهيونية العالمية تدرس في الخفاء سر تفوق الترك بالديمقراطية على بقية الشعوب.. لما الخوف من بعض اضطرابات في ايران ان كانت تركيا ديمقراطية .. علما تركيا وبرعاية اردوغان تصدر الديمقراطية اقصد الارهاب والقتل والذبح والاسلام السياسي للدول للاخرى ... ولا بد من تحطيم عتنجهية اردوغان وكسر اسطورة جيشه الذي لا يقهر والذي يتعاون مع الارهابيين سرا وعلانية
7. محتلي كوردستان في مازق .
Rizgar - GMT الثلاثاء 02 يناير 2018 10:47
محتلي كوردستان في مازق .
8. جميل
Jan - GMT الثلاثاء 02 يناير 2018 12:10
تركيا هي الاخرى على طريق الانقسام والحريهعاشت كردستان موحده والموت للمجوس داعمي الارهاب العالمي من حزب الشيطان الى الخوثيين الى كلاب قم في بغداد الى المجرم القاتل في سوريا البعث, دويلة الاجرام والارهاب والقتلالحرية لا تعطى يا حثالات, الحرية تأخذ غصبا عن قبر الخميني وحافظ اسد وحسن نصر اللات
9. الدور على جيران روحاني
سالم - GMT الثلاثاء 02 يناير 2018 13:11
غبي من يتصور انه بعيد مما يحدث عند الفرس .واغبى منه من يعتقد ان الدور على الاتراك .لان ريسها عدل ولازال يجتهد .التفت الى من انت في وسطهم واقرافي عيونهم مصير الطغاة من المتاسلمين .طاعة الظالم كفر يحاسب عنها الساكتعن الحق .
10. مسالة سقوط ايران وهروب جم
Rizgar - GMT الثلاثاء 02 يناير 2018 16:39
مسالة سقوط ايران وهروب جماعة العبادي مسالة ايام .


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. صالح يبدأ حملة لمنع تحول العراق ساحة لتصفية الحسابات
  2. بريطانيا ترسل
  3. ضاحي خلفان لـ
  4. الحكومة الأردنية: هدفنا بسط القانون
  5. تشذيب شجرة كاد أن يؤدي إلى اندلاع حرب بين الكوريتين
  6. ماكرون وترمب يلتقيان حول غداء قبل افتتاح G7
  7. دار الإفتاء المصرية للنساء:
  8. افتتاح قمة مجموعة السبع في بياريتس وسط خلافات حادة
  9. الإيرانية
  10. بغداد تنتقد موقف واشنطن من القصف الإسرائيلي للحشد
  11. استئناف الرحلات في مطار معيتيقة بالعاصمة الليبية
  12. بريطانيا تتعهد بحماية الدين والمعتقد عبر العالم
  13. حزب الله متمسك بالحريري.. ولكن!
  14. جونسون يعد ببريطانيا منفتحة على العالم بعد بريكست
  15. الزفزافي وخمسة من رفاقه يعلنون التخلي عن الجنسية المغربية
  16. بولسونارو يسمح بمشاركة الجيش في مكافحة حرائق الأمازون
في أخبار