: آخر تحديث
مسيرة حاشدة في موسكو ومدن أخرى

الروس ينتفضون ضدّ الرقابة على الانترنت

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

موسكو: شارك آلاف الاشخاص في مسيرة الأحد ضد سياسات الحكومة الروسية الصارمة في مجال الانترنت، والتي يقول معارضون إنّها ستؤدي بالنهاية إلى "رقابة كاملة" وتعزل البلاد عن العالم.

وشهدت موسكو مسيرة حاشدة ومدن أخرى تظاهرات اصغر حجما،  بعد ان اقرت الغرفة الثانية للبرلمان الروسي في قراءة اولى مشروع قرار ينهي تحويل مرور الانترنت الروسي على خوادم أجنبية، في محاولة لتعزيز الأمن الالكتروني. 

واعتبر معارضون الإجراء بمثابة محاولة اخيرة للسيطرة على المحتوى الالكتروني في روسيا في عهد الرئيس فلاديمير بوتين، فيما يخشى البعض أن تكون البلاد في طريقها لعزل شبكتها في شكل كامل مثل كوريا الشمالية.

وقال الطالب نيكيتا اوشاكوف البالغ 23 عاما "نحن هنا لأنه تتم تصفية إخفاء الهوية (على الانترنت) في روسيا".

وتابع لوكالة فرانس برس أنّ "السلطات تتبنى قوانين تسمح لها بزج الناس في السجن بلا سبب وحجب الموارد الالكترونية ومنع الوصول للمعلومات".

وقال نشطاء يحصون المشاركين إنّ أكثر من 15 ألف شخص شاركوا في المسيرة تأييدا لنشطاء الانترنت، بالإضافة إلى موسيقيين اشتكوا أخيرا من ضغوطات حكومية.

وقال أحد المتحدثين في التجمع سيرغي بويكو، وهو ناشط مدافع عن حرية الانترنت من سيبيريا، إنّ "الحكومة تحارب الحرية بما في ذلك الحرية على الانترنت، بوسعي أن أقول ذلك بصفتي قضيت شهرًا في السجن بسبب تغريدة".

وقال المهندس فيكتور تينوفيتسكي البالغ 61 عاما "انت بحاجة للظلام، للسرقة والقتل، في كل الحالات الأخرى انت بحاجة إلى النور. في يوما هذا، النور هو الانترنت".

وأوقفت الشرطة اشخاصا عديدين من دون أن تقدم تفسيرًا.

وشاهد صحافي في وكالة فرانس برس رجلا يتم جره من يديه ورجليه قرب التجمع المعارض للحكومة.

وقال "او في دي انفو" وهو موقع إخباري ومنظمة حقوقية تتابع التوقيفات إنّ 29 شخصا تم توقيفهم في التجمع بينهم صحافي.

ودعا تطبيق تليغرام للرسائل، الذي حاولت السلطات الروسية حجبه مرارا بدون جدوى خلال الأشهر الأخيرة، مستخدميه للمشاركة في التجمع الأسبوع الفائت.

وقال في رسالة بالروسية على حسابه الرسمي إنّ مشروع القرار حول مركزية الانترنت يهدف إلى "عزل روسيا عن بقية العالم، وبعد ذلك سيكون بوسعهم حجب شبكات التواصل الاجتماعي الأجنبية و(تطبيقات) المراسلات".

وتابع التطبيق أنّ هدف المشروع هو فرض "رقابة كاملة" على الانترنت في روسيا.

ولم يتم التصويت على المشروع في قراءة ثانية في الغرفة الثانية للبرلمان.

وفي عريضة ضد المشروع، دعا مرصد حقوق الإنترنت روسكومسفوبودا الروس الى مطالبة نوابهم باسقاط المشروع.

وحذّر "روسكومسفوبودا" من السلطات المتزايدة لهيئة روسكومنادزور الروسية للرقابة على الانترنت، والتي ستشرف على مركز جديد "لضمان طرق مرور الانترنت" في روسيا، وذلك بموجب مشروع القانون الجديد.

وسمح مشروع قرار تم تمريره الأسبوع الماضي لهيئة روسكومنادزور بحجب وسائل الإعلام الالكترونية التي تنشر اخبارا تعتبرها السلطات "مزيفة". 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. واشنطن تصدر قانونا يسمح بتحويل جثامين الموتى إلى سماد عضوي
  2. من أمثولات
  3. أسباب صحية تضع حدا لمهمة هورست كولر في حل نزاع الصحراء
  4. الكشف عن سر شيوع الاكتئاب بين النساء
  5. التحقيق مع مغنية إيرانية غنّت أمام السياح وهي ترتدي زيا تقليديا
  6. خمس شخصيات أساسية في الانتخابات الأوروبية
  7. تقرير أممي: البريطانيون يزدادون فقرًا
  8. واشنطن تريد استعادة ثقة العالم بطائرة بوينغ ماكس
  9. تقدّم المعارضة السورية... مأزق النظام بعد العقوبات على إيران
  10. عرض ماي الأخير لإنقاذ بريكست يبدو محكوماً بالفشل
  11. احتجاجات طلابية إثر فشل نظام التعليم الإلكتروني في مصر
  12. عبد المهدي يبحث مع أمير الكويت دورًا إقليميًا لحل الأزمة الأميركية الإيرانية
  13. مراهق عبقري إحتاج أيامًا لينال البكالوريوس من هارفرد
  14. دول غربية تحث على إنجاز اتفاق سريع لإرساء حكم مدني في السودان
  15. كوريا الشمالية: جو بايدن أبله!
في أخبار