: آخر تحديث
عناصره محاصرون في الباغوز

داعش يدعو لـ"الثأر" من أكراد سوريا

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بيروت: دعا تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) الإثنين عناصره في شمال سوريا وشرقها إلى "الثأر" من الأكراد الذين باتوا يحاصرون مقاتليه في بقعة محدودة في بلدة الباغوز ويقتربون من إعلان انتهاء "الخلافة".

وناشد المتحدّث باسم التنظيم أبي الحسن المهاجر، في تسجيل صوتي نشرته حسابات "جهادية" على تطبيق تلغرام "رجالات الدولة" في مناطق سيطرة الأكراد بالقول "اثأروا لدماء إخوانكم وأخواتكم وأعلنوها غزوة للثأر.. فأحكموا العبوات وانشروا القناصات وأغيروا عليهم بالمفخّخات".

وأكّد المتحدّث أنّ "معركتنا معكم لم يحم وطيسها بعد (...) فارقبوها حرباً شاملة لا تبقي ولا تذر".

وتخوض قوات سوريا الديموقراطية التي يُعدّ المقاتلون الأكراد عمودها الفقري، بدعم من التحالف الدولي بقيادة أميركية هجوماً ضد التنظيم في شرق سوريا منذ سبتمبر.

وباتت تحاصره في جيب صغير في بلدة الباغوز عبارة عن مخيم وأراضٍ زراعية في محيطه على الضفة الشرقية للفرات.

وتدكّ هذه القوات الجيب المحاصر بالقذائف والرشاشات بينما تستهدفه طائرات التحالف بالضربات الجوية.

وقال المهاجر مخاطباً الولايات المتحدة ودول التحالف  "أوتحسبون أنّ مشاهد النزوح للضعفة والمساكين الخارجين من حصار الموت في الباغوز في الشام وصور النساء والاولاد والشيوخ ستفتّ في تعاضد أبناء الخلافة وجيشها وأنصارها؟".

ورغم الخسائر التي مني بها التنظيم وتقلص مساحة سيطرته بعدما كان يسيطر على مساحات واسعة في سوريا والعراق في العام 2014، إلا أنّ المتحدّث اعتبر أنّ "الخلافة انتصرت يوم أن ثبت جنودها وأبناؤها" على تمسّكهم "بعقيدتهم" وباتوا "ألوفاً" بعدما كانوا مئات.

واعتبر المهاجر أنّ تحذيرات مسؤولين أميركيين من أن خطر التنظيم سيستمر لفترة طويلة مرده إلى "قناعتهم التامة بأن دولة الخلافة قد أصبحت واقعاً ليس بالإمكان تجاهله أو التغاضي عن خطره".

ودعا المتحدّث باسم التنظيم الجهادي "جنود الخلافة" في أماكن تواجدهم حول العالم إلى أن يطيلوا "أمد المعركة".

من جهة أخرى، حضّ المهاجر "أنصار" التنظيم الجهادي القاطنين في نيوزيلندا الى "الثأر والانتقام" بعد الهجوم المسلّح الذي شنّه أسترالي على مسجدين في مدينة كرايست تشيرش الجمعة وقتل خلاله خمسين مصلّياً تتراوح أعمارهم بين ثلاث سنوات و77 عاماً، في مجزرة تعدّ الأسوأ في تاريخ هذا البلد.

ولا يعني حسم المعركة في شرق سوريا انتهاء خطر التنظيم، في ظل قدرته على تحريك خلايا نائمة في المناطق الخارجة عن سيطرته واستمرار وجوده في البادية السورية المترامية الأطراف وتبنيه اعتداءات حول العالم.


عدد التعليقات 8
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. حقيقه المعركه ضد داعش .. في الباغوص
عدنان احسان- امريكا - GMT الثلاثاء 19 مارس 2019 03:52
الامريكان جنزوا ابناء القبائل العربيه للقتال ضد داعش - - والاكراد يلعبون دور القياده في المعركه - واكثر الخسائر البشريه هم من العرب - سواء من القوه المهاجمه - او القوه المدافعه - والاكراد سيدفعون الثمن باهضا لقاء هذا الدور الدي يلعبونه مع قوات الاحتلال - ..والامريكان سيرحلون عاجلا ام اجلا - ولنري بعدها - ان كان العملاء من الكرد سيبقون في المنطقه ؟ وستتم ملاحقه كل من تعامل مع قوات الاحتلال ...
2. عجيب يهدد بالتفجيرات وقتل المدنين
DARA - GMT الثلاثاء 19 مارس 2019 05:37
عجيب يهدد بالتفجيرات وقتل المدنين وهو مهزوم من باغور اذا لديك هكذا صوت لماذا لاتأتون لمساعدة من تركتهم في الجهنم وانتم مهزومون من دير الزور في بدايه المعركة هل قتل الأطفال والنسوان اليزيديات جهادكم والان المغتصبون للنساء اليزيديات وقعوا في الفخ حاولتم بكل الوسائل للوصول ألي مسكن خليفة ايردوغان لكي تعودون لاحتلال عفرين كما فعلتم ألسنة الماضيه بعد تغير ملابسكم ومعالجة جرحاكم لدي خليفة ايردوغان ثم لبستم ملابس جيش سلطان مراد لكي تغصبون كنتون عفرين الكرديه سرطان ايردوغان ونجح ايردوغان ولكن هذه المرة وقع معكم في فخ الأرهاب بعد رفض الأكراد فتح طرق لكم لكي تصلون للمنقذ الأرهاب ايردوغان فدمروا خلافتكم بعد خلط الأوراق بدل اسقاط بشار أسد وحكومه بغداد ورطكم ايردوغان مع الأكراد العدو اللدود لايردغان وجده أتاترك فالكرد مسلمون حقيقيون أسيدكم شيخ الأسلام أبن تميه وصلاح الدين الأيوبي كانوا اكراد ولكنكم بعثيون في جلد المسلم وتبقون بعثيون قومجيون كسيدكم اردوغان القومجي بعثيون حتي العظم مع قلائل من أطفال المغاربة والشيشان
3. ههههههه من حوري الى لوري
بير خدر الجيلكي - GMT الثلاثاء 19 مارس 2019 06:21
دولة الخرافة والقذارة الداعشية ذاهبة الى ( مزبلة ) التأريخ والعتب على الملايين من المثقفات والمثقفون ( العرب ) وقبلهم الكورد والترك والفرس والشيشان وووووووووووووووووالذين صدقوا ( الثعلب ) الأميركي والدب الروسي والذئب التركي بأن هناك ( خرافة ) خلافة أسلامية جديدة أحيت وستدوم وتحكم ( الشرق ) أوسط ولأكثر من ( 600 ) عام ............؟تحية الى الأبطال ( الكورد ) والكوردستانيون ومنهم ( الأيزيديين ) في جبل شنكال وقبلهم في عموم كوردستان العراق وسوريا واللبوة ( المرأة ) الكوردية والكوردستانية بالذات التي هزمت وأفشلت وداست على ( رأس ) الداعش وركبته من الحورية الى البورية وسيارة لوري ههههههههههههههههه...........
4. مثلە مثل الأحمق
مامكاك - GMT الثلاثاء 19 مارس 2019 06:22
يقول المثل الكوردي - وضعوا الأحمق في کيس و كبسوە بالتبن، و ضربوە بالهراوات، فالتفت الأحمق الى الناس حولە، واسأڵ: ما هذە القرقعة، يا ناس؟‌كذا هو حال المهاجر ... أفلا يعقلون؟
5. الى عدنان احسان- امريكا
مامكاك - GMT الثلاثاء 19 مارس 2019 08:14
ألا فاعقل يا رجل؛ البشرتية مهددة بالافكار القذرة التي تفرق بين بني آدم، حاول أن تبتعد عن بذر الحقد، إن الذي يستشهد في هذە الحرب، كرديا كان أم عربيا، مسلما كان ‌أم مسيحيا، هو بشر يدافع عن القيم الآدمية العليا، ترحم على الشهداء و شجع التلاحم الانساني في كل مكان، ألا ترى أن الآلاف من العرب العراقيين الذين يبحثون عن العيش بأمان وسلام قد سكنوا كوردستان، وهم إخوة لنا، ندعمهم ونساعدهم ونقف معهم حيثما طلبوا شد أزرهم، و(جعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا)
6. بسيطة
Rizgar - GMT الثلاثاء 19 مارس 2019 08:17
قد يجد ا صدقاء الذبح و الارهاب الفكري وداعش والعبادي والمالكي والماعش والملك المستورد وجامعة البطيخ العربية العديد من المواضيع التي تكشف حقائق لم يعتدوا على قراءتها وبالتالي يجدون صعوبة في تقبلها. ا تفهم ردودكم وانتم الذين غيبت الحقيقة منذو قرون ........!من هنا اقول من المستحيل تحقيق النزوات العرقية العنصرية والعرقية العربية .... داعش والكيانات العربية العرقية (ثار) من الكورد منذ زرع الانكليز للكيانات السرطانية في منطقة الشرق الاوسط .اياهما اكثر اجراما ,داعش او العراق او سوريا ؟ جرائم داعش مجرد تسلية عربية بسيطة مقارنة مع جرائم الكيانات العنصرية العربية الاصطناعية اللقيطة .
7. الداعشي الخبيث
Jan - GMT الثلاثاء 19 مارس 2019 09:51
الداعشي الخبيث المسمي نفسه عدنان احسان من امريكا منزعج كثيرا من انتصار الشعب الكردي وقوات سوريا على اخوته في الارهاب والقتل ونحر البشر... مشكلته الاولى والاساسيه هم الاكراد, فهذا الداعشي التركماني ـ عجي الجيش العثماني الذين لم يعترفوا بابوتهم له ـ ليسموا انفسهم تركمان, اصبح الشعب الكردي سما في حلوقهم القذره.ستموتوت بالسرطان اانت وكل دواعشك يا عدنان. شكرا لايلاف
8. رد للمرتزق - في قسد- جان
عدنان احسان- امريكا - GMT الثلاثاء 19 مارس 2019 18:12
كم سرياني بقي في القامشلي .. ومن بقي يحلم بالهجره للسويد - ولا شيكاغوا - ولا استراليا .. وطبعا قرى السريان في تركيا شاهد على من هم الدواعش الذين كانوا سببا في تهجريكم - والمجازر التي ارتكبت بحقم خلال القرنيين الماضيين - من اصحاب العقده الانفصاليه - يوم مع امريكا - ويوم اسرائيل - ويوم مع صدام - ويوم مع حافط الاسد عملاء لمحمد منصوره / ..والمضحك المبكي ان جانوا - المرتزق من قسد ... يريد ان يعلمنا التاريخ .. ومن هم اصحاب الفكري الداعشي الانفصالي - والبندقيه للايجار . وانت واحد منهم .. وخلي جماعه السورييو المرتزقه ينفعوك ..ويزودو راتبك ا 200 $ -


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. ترمب يعاقب خامنئي وأركانه
  2. قراء
  3. تحطم طائرتين للجيش الألماني بعد اصطدامهما في الجو
  4. عقوبات أميركية تستهدف خامنئي وظريف وقادة من الحرس الثوري
  5. اللجنة الرباعية تدعو لحل دبلوماسي لخفض التصعيد في المنطقة
  6. موجة حر شديدة تضرب أوروبا الأسبوع الجاري
  7. بومبيو: المباحثات مع الملك سلمان تطرقت لتعزيز أمن مضيق هرمز
  8. محافظو بريطانيا يرفضون أسلمة منصب رئيس الوزراء!
  9. مقتل العقل المدبر لمحاولة الانقلاب في إثيوبيا
  10. اجتماع أمني أميركي روسي إسرائيلي في القدس
  11. ترمب: على إيران
  12. بغداد: تعيين وزراء جدد للدفاع والداخلية والعدل
  13. الجبير يحذر إيران من مواصلة سياستها العدوانية
  14. إسرائيل باقية في غور الأردن لأمنها!
  15. هيئة التفاوض السورية: لا تحضيرات لـ
  16. بنس: القيادة الإيرانية لم تأذن بإسقاط طائرتنا
في أخبار