: آخر تحديث

رئيس كوريا الجنوبية يستهل جولته في آسيا الوسطى بلقاء نظيره التركمانستاني

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

عشق آباد: التقى رئيس كوريا الجنوبية مون جاي إن الاربعاء نظيره التركمانستاني قوربان قولي بردي محمدوف، في محطته الاولى ضمن جولة دبلوماسية محورها الاقتصاد تشمل ثلاث دول في آسيا الوسطى غنية بالموارد الطبيعية.

والتقى الرئيسان في عشق اباد على أن يتوجه مون بعدها الى كازاخستان واوزبكستان.

وقال رئيس تركمانستان خلال لقائه مون إن كوريا الجنوبية "شريك تجاري جدير بالثقة"، فيما أمل الرئيس الكوري الجنوبي ب"مشاركة اكبر للشركات الكورية في تطوير قطاع الطاقة في تركمانستان، كما في مشاريع للبنى التحتية"، بحسب تصريحات ترجمت الى الروسية.

وأوضح مكتب مون جاي إن قبل زيارته أن الشؤون الاقتصادية ستطغى على هذه الجولة.

وتسعى كوريا الجنوبية الى الاقلال من اعتمادها على شريكيها التقليديين، الصين والولايات المتحدة، فيما تعمل تركمانستان منذ أعوام على تنويع اقتصادها الذي يعول في شكل كبير على الغاز الطبيعي (تسعون في المئة من صادراتها).


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. ميركل تحيي ذكرى محاولة اغتيال هتلر بدعوة لمناهضة التطرف
  2. طهران تندد بـ
  3. تعرف على الجزر الإيرانية ورأس مسندم العمانية التي تتحكم في مضيق هرمز
  4. إيران تتجاهل الدعوات للإفراج عن ناقلة النفط البريطانية
  5. الشيخ محمد بن زايد يزور الصين... للمرة الرابعة!
  6. الخطوط البريطانية تعلق رحلاتها الى مصر
  7. الكلاب المدرّبة أفضل صديق للأفغان في مكافحة الألغام
  8. إيران تبث شريطا دعائيا عن احتجاز الناقلة البريطانية
  9. دعوة أوروبية لإنهاء سياسة المهادنة لنظام طهران
  10. هنت لظريف: إيران اختارت طريقًا خطيرًا
  11. شاب سوري يتخلى عن هدوء برلين للالتحاق بجبهات المعارك في إدلب
  12. اعتقال قاتل نائب القنصل التركي في أربيل
  13. لندن تستدعي القائم بالاعمال الايراني بشأن ناقلة النفط
  14. المرأة السودانية تواصل الكفاح من اجل المساواة بعد الاطاحة بالنظام
  15. من يخلف السيستاني وخامنئي؟
  16. لهذا وجهنا الناقلة البريطانية إلى بندر عباس!
في أخبار