تصفحوا إيلاف بثوبها الجديد

: آخر تحديث
رد في مؤتمر موسكو للأمن الدولي على دعاية مناهضة لروسيا

غيراسيموف: لولانا لفقدت سوريا وجودها

قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

في تصريحات لافتة جاءت غداة تقارير عن توتر مع القوات الإيرانية في سوريا، فضلا عن انتقادات دولية للوجود الروسي، أعلن قائد الأركان العامة للقوات المسلحة الروسية، فاليري غيراسيموف، اليوم الأربعاء، أنه لولا مساعدة روسيا لكانت الدولة السورية قد فقدت وجودها عام 2015.
وقال غيراسيموف: "في سبتمبر 2015 وبما يتوافق مع طلب الرئيس السوري بشار الأسد لتقديم مساعدة عسكرية في محاربة الإرهاب الدولي، بدأت عملية القوات الجوية الفضائية الروسية للقضاء على المنظمات الإرهابية على الأراضي السورية. وحسب تقييمنا، فإن الدولة السورية كانت ستفقد وجودها بعد شهر ونصف أو شهرين".
ونفى غيراسيموف ما يتردد في الإعلام الغربي من مزاعم عن استعدادات عسكرية روسية، واصفا تلك المزاعم بأنها تأكيد لأدوات الدعاية المناهضة لروسيا.
وقال غيراسيموف خلال كلمته في افتتاح مؤتمر موسكو للأمن الدولي: "أريد أيضا أن أنفي ما يتردد من مزاعم حول استعدادات عسكرية تجريها بلدنا، والتي تتكرر بشكل نشط من قبل وسائل إعلام الروسوفوبيا وتستخدم في الدعاية الغربية المناهضة لروسيا، فالقوات المسلحة الروسية منفتحة لأقصى درجة من حيث المهام التي تنفذها، ومن حيث نهج توفير الاستقرار الإقليمي والعالمي".
منافسة واشتباكات
يذكر أن كلاً من روسيا وايران تنافستا في تصريحات سابقة لمسؤولين كبار وعبر وسائل اعلامهم "عمن منهما حقق الدور الأكبر في تحرير سوريا من المنظمات الإرهابية". 
وتأتي تصريحات المسؤول الروسي العسكري، بعد ايام من تقارير تحدثت عن وقوع اشتباكات بين قوات روسية وأخرى إيرانية بمحافظتي دير الزور وحلب السوريتين.
وقالت وكالة الأناضول للأنباء التركية، يوم الجمعة الماضي، إن عدداً من القتلى والجرحى سقطوا في الاشتباكات، ونقلت عن “مصادر محلية مطلعة”، قولها، إن حاجزاً لقوات “الحرس الثوري” الإيراني أوقف موكباً للشرطة العسكرية الروسية في مدينة الميادين بريف دير الزور الشرقي، نجم عنها تلاسن تحول إلى اشتباكات.
وأسفرت الاشتباكات بين الجانبين عن وقوع قتيلين في صفوف الحرس الثوري، وجرح 4 عناصر من الشرطة العسكرية، بحسب ذات المصادر.
كما وقعت اشتباكات بين الجانبين في مطار حلب الدولي الواقع شرقي المدينة، ولم تعرف بعد الخسائر الناجمة عنها، وفقاً لذات المصدر.
إلا أن المصادر أوضحت أن اشتباكات حلب وقعت بعد مطالبات من القوات الروسية لـ “الحرس الثوري” والمجموعات التابعة لإيران، بإخلاء المطار.


عدد التعليقات 1
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. وهل سوريه موجوده اليوم ..
عدنان احسان- امريكا - GMT الأربعاء 24 أبريل 2019 15:01
دويله كرديه في الشرق- واحتلال تركي ومليشيته في الشمال - وجبهه النصره واخواتها في الغرب - واسرائيل في الجنوب - وبقايا غرفه الموك في درعا - وبقيايا داعش في وادي حوران - والباديه - والامريكان في التنف - وقواعدكم العسكريه علي الساحل - وتدخلاتم حتي في وزاره الدفاع - بعزل - وتسريح - وتعيين - الظباط في اجهزه الامن - والجيش .. واوامر تصدرالجيش منكم - وفساد - وبطاله - ردمار - .وماهجرين - ونازحين - ومهجرين .. هل هذا سوريه التي تتحدث عنها يا وغد - وهذا هو دور روسيا - وماذا بقي من سوريه ... اليوم سوريه - الشق العسكري لكم - والشق السياسي تقرره امريكا ... يا هذه هي سوريه اليوم .


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. الأويغور في مصر يخشون
  2. محتجو هونغ كونغ يستعدون لتجمع حاشد الأحد
  3. 100 نائب يطالبون جونسون بدعوة البرلمان للانعقاد حالاً
  4. سفارة السعودية تحذر رعاياها في إسطنبول
  5. واشنطن ترحب بتوقيع الاتفاق في السودان
  6. 63 قتيلا في تفجير استهدف حفل زفاف في أفغانستان
  7. قرقاش: هجمات الحوثي هي الخطر الأكبر على السلام فى اليمن
  8. نتانياهو يقلل من أهمية تهديدات حزب الله
  9. ما هي جزيرة غرينلاند التي يريد ترامب شراءها؟
  10. إدانات واسعة للاعتداء الحوثي على حقل الشيبة السعودي
  11. جونسون قد يلتقي ماكرون وميركل قبل قمة السبع
  12. ظريف إلى الكويت من أجل مباحثات حول التطورات الإقليمية
  13. الإحتفالات الشعبية تعمّ السودان
  14. انخفاض التوتر في عدن مع بدء انسحاب الانفصاليين
  15. السيسي يأمر بهدم مقام صوفي من أجل المصلحة العامة
  16. روسيا لموطىء قدم في موانىء إيران
في أخبار