روما: أعلنت المنظمة الالمانية غير الحكومية "سي ووتش" أنها أنقذت الاربعاء 65 مهاجرا كانوا على وشك الغرق قبالة الشواطىء الليبية، بينهم سبعة أطفال.

وأوضح المصدر نفسه أن طائرة تابعة لمنظمة "طيارون متطوعون" الفرنسية غير الحكومية أبلغت السفينة "سي ووتش 3" التي ترفع العلم الهولندي بوجود قارب على وشك الغرق في المياه الدولية على بعد حوالى ثلاثين ميلا بحريا شمال مدينة زوارة الليبية.

وانتشل عمال الإنقاذ العاملون على السفينة الالمانية 65 شخصا بينهم 11 امرأة وشخص من ذوي الحاجات الخاصة، ورضيعان وخمسة أطفال وثمانية قاصرين من دون أهاليهم.

وتابعت المنظمة في بيان أن بعض المهاجرين كانوا يشكون من التعب والتجفاف، مضيفة "في البحر المتوسط هناك شهود أقل من دون أن يعني ذلك عبورا أقل".

وسارع وزير الداخلية الايطالي ماتيو سالفيني من اليمين المتطرف الى نشر مذكرة يمنع بموجبها السفينة "سي ووتش 3" من الاقتراب من المياه الاقليمية الايطالية قائلا "إن مرافئنا مقفلة وستبقى كذلك".

وكانت السفينة نفسها أنقذت في كانون الثاني/يناير الماضي 47 مهاجرا أمضوا 12 يوما في البحر قبل السماح لهم بالرسو في مرفأ كاتانيا في جزيرة صقلية بعد الاتفاق على توزيعهم على عدد من الدول الاوروبية.