تصفحوا إيلاف بثوبها الجديد

bbc arabic
: آخر تحديث

سوريا: بريطانيا قد تمنع مواطنيها من السفر إليها

قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

ساجد جاويد
AFP

لوح وزير الداخلية البريطاني، ساجد جاويد، باستخدام إجراءات جديدة لمنع المواطنين البريطانيين من زيارة سوريا.

وتسمح مسودة قانون جديد ضد الإرهاب، بمنع البريطانيين من السفر إلى عدد المناطق أو البقاء فيها. وقد تصل عقوبة مخالفة هذا القانون إلى السجن لمدة عشر سنوات.

وقال إن البريطانيين المقيمين في سوريا دون سبب وجيه "يخضعون للملاحظة".

ويأتي هذا القرار بعد أن حاول عدد من البريطانيين الذين انضموا لتنظيم الدولة الإسلامية العودة إلى المملكة المتحدة. ويهدف إلى حماية العامة.

وأفصح جاويد، في خطاب أمام مسؤولين أمنيين بارزين، عن آليات تنفيذ قانون مكافحة الإرهاب، وقوانين حماية الحدود.

وقال: "طلبت من المسؤولين التعاون مع الشرطة والمخابرات لمراجعة إمكانية تفعيل مثل هذه القوانين فيما يخص سوريا، خاصة المناطق الشمالية الشرقية، وإدلب. ويجب أن يخضع للملاحظة كل من يعيش في هذه المنطقة بدون سبب وجيه."

ويقول سير بيتر فاهي، رئيس مكافحة الإرهاب في رابطة كبار ضباط الشرطة، إن "مؤشرات كثيرة تمهد لمثل هذه القرار. والصراع في سوريا مستمر منذ عدة سنوات، ودائما ما واجهتنا مشكلة فيما يتعلق بمن يتوجهون إلى هذه المناطق".

وأضاف أنه يرحب بفكرة القانون، لكن ثمة تعقيدات بشأن من يشملهم.

وإقليم إدلب في شمال غرب سوريا هو آخر معاقل القوات المعارضة للرئيس السوري بشار الأسد.

سوق داخل معسكر في شمال - شرق سوريا
AFP

ويقول جاويد إن الشرطة والجهات الأمنية "تعمل بلا كلل" لتتبع من ينوون الانضمام إلى تنظيم الدولة الإسلامية، ومنعهم من مغادرة البلاد.

وكان قد قال في خطاب أمام مجلس العموم، في فبراير/شباط الماضي، إن 900 شخص من المملكة المتحدة انضموا إلى تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا والعراق.

وعاد 40 في المئة من هؤلاء إلى المملكة المتحدة، وقُتل 20 في المئة منهم في المعارك، في حين تبقى 40 في المئة منهم في المنطقة ولا يُعرف مكانهم بالتحديد.

وفجرت قضية شميمة بيغوم هذا الأمر، إذ جردها جاويد من جنسيتها في فبراير/شباط، بعد العثور عليها في معسكر للاجئين في سوريا.

شميمة بيغوم
BBC
قضية شميمة بيغوم فجرت النقاش بشأن البريطانيين الذين يريدون العودة إلى البلاد بعد انضمامهم لتنظيم الدولة الإسلامية

وكانت بيغوم قد غادرت المملكة المتحدة وانضمت إلى تنظيم الدولة الإسلامية وهي في عمر الخامسة عشرة.

وأكد جاويد على أهمية التعاون الدولي في مواجهة الإرهاب. "فهذه التهديدات أصبحت عالمية، ويعني هذا حاجتنا إلى نظام دولي للدفاع والشرطة والأمن والمخابرات ... بمثابة شبكة حماية تقوم على التعاون والوحدة."

وتابع: "هذه الكيانات يجب أن تعتمد على الأمم الديمقراطية لتبادل المعلومات، وتنسيق تنفيذ القانون، وتسليم المجرمين عبر الحدود."

وأضاف: "المملكة المتحدة تتفوق على سائر الدول بوجود آلية متماسكة وموحدة للمخابرات والأمن. وعندما تلوح المخاطر، يتجه العالم إلى المملكة المتحدة للقيادة والدعم واتخاذ إجراءات."

ويتفق سير بيتر مع "الحاجة الملحة" لدعم حلفاء المملكة المتحدة بهذا الشكل، "فالعالم مكان مليء بالمخاوف حاليا، ما بين الخروج من الاتحاد البريطاني، وأزمة هواوي، والوضع في إيران، كلها قضايا تخلق صراعا مع الولايات المتحدة."

وأضاف: "وسينظر من يعملون على مكافحة الإرهاب في مدى تأثير هذه القضايا في مستوى التعاون."

bbc article

عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. إردوغان يتّهم رؤساء البلديات المقالين بخدمة
  2. مواجهات في فرنسا على هامش قمة مجموعة السبع
  3. السودانيات يكافحن للحصول على تمثيل أفضل
  4. بغداد تستدعي القائم بالاعمال الاميركي حول الضربات الاسرائيلية
  5. أردوغان إلى موسكو الثلاثاء للقاء بوتين
  6. هيئة الاعلام في تونس تمنع ثلاث مؤسسات من تغطية الانتخابات
  7. باريس تتظاهر احتجاجا ضد زيارة ظريف
  8. بياريتس تتحول إلى حصن استعدادًا لقمة مجموعة السبع
  9. أول محطة نووية عائمة تتحضر لعبور مياه القطب الشمالي
  10. لمواجهة هجمات إسرائيلية .. العراق يُعزز دفاعاته الجوية
  11. بوتين يتوعد
  12. لا تغيير في الدعم البريطاني للاتفاق النووي مع إيران
  13. إيران تعلن إحباط مؤامرة لإطاحة الدولة
  14. الترويكا تهنىء حمدوك
  15. كيف يهدد التغير المناخي مستقبل مصر؟
  16. توتر وانقسامات مرتقبة خلال قمة مجموعة السبع
في أخبار