قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

طهران: قال الرئيس الإيراني حسن روحاني الثلاثاء إنّ العالم "يشيد" بإيران في خلافها مع الولايات المتحدة، مشيرا إلى أنّ واشنطن خالفت تعهداتها بالانسحاب من الاتفاق النووي الذي واصلت طهران الالتزام به.

وصرّح روحاني في خطاب بثه التلفزيون الرسمي على الهواء "اليوم نحن في مواجهة مع أميركا حيث لا أحد في العالم لا يشيد بإيران".

وتابع أنّ "إيران أوفت بما وقعت عليه. إيران التزمت بالاتفاقات الدولية والطرف الذي يقف بمواجهتنا اليوم هو الطرف الذي سحق كل المعاهدات والاتفاقيات والاتفاقات الدولية".

دخلت واشنطن وطهران في مواجهة منذ قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب في ايار/مايو 2018 الانسحاب من الاتفاق النووي الذي توصل إليه سلفه باراك اوباما في العام 2015 مع إيران برعايا دولية ثم إعادة فرضه عقوبات واسعة، حتى مع تمسك طهران والقوى الدولية بالاتفاق.

وتصاعد التوتر بين إيران والولايات المتحدة التي عزّزت وجودها العسكري في الشرق الأوسط ونشرت حاملة طائرات وقاذفات بي-52 في الخليج كما زادت من مبيعات الاسلحة إلى المملكة السعودية ردا على ما تسميه واشنطن "تهديدات" مصدرها الجمهورية الإسلامية.

وصنفت واشنطن الحرس الثوري الإيراني تنظيما ارهابيا كما اتهمت طهران بالوقوف خلف هجمات محتملة على ناقلتي نفط في الخليج الاسبوع الفائت.

وأعلن روحاني في الثامن من أيّار/مايو الفائت تعليق تنفيذ بعض التزامات إيران في الاتّفاق في حال لم تتوصّل الدول الأخرى الموقّعة، بريطانيا والصين وفرنسا وألمانيا وروسيا، إلى حلّ خلال ستّين يوماً لتخفيف تأثير العقوبات الأميركيّة على القطاعين النفطي والمصرفي الإيرانيَيْن.

وأوقفت اعتباراً من ذلك اليوم الحدّ من مخزونها من المياه الثقيلة واليورانيوم المخصب كما تعهّدت بموجب الاتّفاق الموقّع في فيينا.