قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

هاري وميغان
Getty Images
هاري وميغان

أكد الأمير هاري، دوق ساسيكس، أنه سيحمي أسرته "دوما"، مضيفا أنه "لن يتم الضغط عليه حتى "ألعب اللعبة التي أدت إلى قتل أمي".

وقال الأمير هاري في وثائقي لقناة آي تي في إنه لا يرغب في "تكرار الماضي".

وقال زوجته ميغان، دوقة ساسيكس، إن أصدقاءها البريطانيين حذروها من الزواج من الأمير بسبب التركيز الإعلامي على العائلة المالكة.

وكان هاري وميغان قد أجريا مقابلة مع توم برادبي أثناء زيارتهما لجنوب القارة الافريقية في سبتمبر/أيلول.

وسُئل الأمير هاري إذا ما كانت زوجته ستواجه بسبب تسليط الأضواء عليها نفس الضغوط التي تعرضت لها والدته، الأميرة ديانا، التي توفيت في حادث سيارة في باريس عام 1997.

وقال هاري "سأحمي اسرتي دوما، وأنا لدي الآن أسرة أعكف على حمايتها".

وأضاف "ولهذا فإن كل ما مرت به (ديانا) وكل ما حدث لها هام للغاية في كل يوم، وأنا لا أشعر بالذعر غير المبرر، ولكنني لا أود أن أكرر الماضي".

وإثر تقارير إعلامية عن خلاف بين الأمير هاري ودوق ودوقة كامبريدج، الأمير وليام وزوجته كاثرين، قال هاري إنه وشقيقه الأمير وليام ينعمان "بأيام طيبة" ولكن لهما أيضا "أيام سيئة".

وأضاف "نحن أخوة. سنبقى دوما أخوة".

وقال "إننا بالتأكيد في مسارات مختلفة في الوقت الحالي ولكنني سأكون دوما بقربه إذا احتاجني وهو سيكون دوما بقربي إذا احتجته".

ووصف هاري صحته النفسية وتعامله مع الضغوط التي يواجهها في حياته بـأنها تخضع لـ "تعامل دائم".

وقال "كنت أعتقد أنني خرجت من هذه الضغوط، ولكنها عادت فجأة، وهو أمر يجب أن أتعامل معه".

وأضاف "جزء من هذا العمل هو أرسم وجها شجاعا لي ولزوجتي، هناك الكثير من الأمور المؤلمة، خاصة إن كان معظمها غير حقيقي".

وكانت الجولة في أفريقيا أول زيارة رسمية للأمير هاري وميغان وابنهما الرضيع آرشي.

هاري وميغان وابنهما آرشي
Getty Images
هاري وميغان وابنهما آرشي

وتحدثت ميغان، التي تزوجت هاري في قلعة وندسور في مايو/أيار 2018، وأنجبت ابنهما آرشي هذا العام، عن تجربتها كعضو جديد في العائلة المالكة.

وقالت ميغان، أمريكية المولد والممثلة السابقة، إن التأقلم على الحياة في الملكية كان "صعبا"، مضيفة أنها لم تكن مستعدة لشدة الضغوط الإعلامية وتدقيق الصحف الصفراء.

وأضافت "عندما قابلت هاري، الذي أصبح الآن زوجي، كان أصدقائي سعداء لأنني كنت سعيدة".

وقالت "ولكن أصدقائي البريطانيين قالوا لي: نحن على ثقة أنه شخص عظيم، ولكن لا يجب أن تتزوجيه لأن الصحف البريطانية الصفراء ستدمر حياتك".

وقالت ميغان للبرنامج إنه كان أمرا شاقا أن تكون في شهور الحمل ثم أما جديدة مع الاهتمام المركز من الصحف.