قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

نصر المجالي: قالت "الترويكا" المعنية بشؤون محادثات السلام في السودان إن نجاح اجتماع مختلف جماعات المعارضة السودانية المسلحة في جوبا يوم 10 ديسمبر سيكون محوريا في مسيرة السودان تجاه ضمان إحلال سلام دائم.

ورحبت المملكة المتحدة والولايات المتحدة والنرويج في بيان باستئناف هذه المحادثات، وأعربت عن أملها بأن يشارك فيها جميع المعنيين الذين لهم مصلحة فيها، وأن يُبدوا تجديد روح التعاون والبراغماتية والواقعية لضمان نجاح هذه المفاوضات. هذا هو ما يتوقعه ويستحقه الشعب السوداني.

وقال بيان "الترويكا": منذ وقت طويل والصراع الداخلي يدور على حساب أكثر أفراد الشعب السوداني عرضة للتأثر به. والسلام الدائم هو وحده الكفيل بضمان تلبية الاحتياجات الإنسانية والأمنية للمتضررين في مناطق الصراع، ولكي تستفيد المناطق المهمشة من التغييرات التي تحدث بفضل تشكيل حكومة انتقالية بقيادة مدنية.

المجلس التشريعي

وحثت الدول الثلاث جميع الأطراف على دعم تشكيل المجلس التشريعي الانتقالي وتعيين محافظين (ولاة) مدنيين بحلول نهاية شهر ديسمبر 2019.

كما دعت جميع الأطراف على المشاركة في المحادثات دون شروط مسبقة. حيث إن إحراز تقدم في المحادثات من شأنه أن يحافظ على الثقة في بناء سودان مستقر وينعم بالسلام والديموقراطية والشمولية، ويكون فيه جميع السودانيين متساويين.

وقالت إنه من الضروري أن يبدي جميع الأطراف إرادة سياسية بالعمل معا، والتواصل في ما بينهم بشكل بنّاء، سعيا لإيجاد حلول للمسائل العالقة. فإن فعلوا ذلك فسيحظون بدعم الترويكا.