قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

نيويورك: ألغت شبكة فوكس نيوز برنامج لو دوبز، مقدم البرامج اليميني المعروف بالحديث عن نظريات مؤامرة من دون تقديم أدلة، وبأنه أحد أشد المتحمسين للرئيس السابق دونالد ترمب بين المذيعين الأميركيين.

وجاء القرار الذي أعلن الجمعة بعد يوم على دعوى قضائية بحق فوكس نيوز ودوبز تتعلق بالتشهير، رفعتها شركة سمارتماتيك لتكنولوجيا التصويت التي تطالب الشبكة التلفزيونية بتعويض قدره 2,7 مليار دولار لترويجها معلومات ضدها عن تلاعبها بنتائج الانتخابات الرئاسية الأخيرة.

وقال متحدث باسم فوكس نيوز لوكالة فرانس برس "كما قلنا في أكتوبر، تقوم فوكس نيوز ميديا بشكل منتظم بإجراء تغييرات في البرامج ووضعت الخطط لإطلاق أطر جديدة ملائمة لما بعد الانتخابات، ومن بينها تلك المتعلقة بفوكس بيزنس".

وأوضح المتحدث أن إلغاء برنامج "لو دوبز تونايت" يأتي "في إطار تلك التغييرات المقررة". واضاف "سيتم الإعلان عن برنامج جديد للساعة الخامسة مساء في المستقبل القريب".

وبرنامج لو دوبز كان يحظى بأعلى نسبة مشاهدة على القناة التابعة لفوكس نيوز، تخطت 300 ألف مشاهدة كل ليلة.

وبعد الانتخابات الرئاسية التي فاز بها جو بايدن سعى مقدم البرنامج بدون كلل لنشر تصريحات معسكر ترامب عن عمليات احتيال واسعة ومن بينها معلومات عن "فساد" و"مخالفات" من دون تقديم أدلة.

وفي خطوة لافتة استضاف المحامية سيدني باول التي كانت ضمن الفريق القانوني لترمب وزعمت أن ماكينات الاقتراع قلبت أصوات ترمب لصالح الديموقراطي بايدن.

ودوبز ايضا كان من الداعمين الأوائل لنظرية المؤامرة المتعلقة بمكان ولادة الرئيس السابق باراك أوباما والتي ادعت أنه لم يولد في الولايات المتحدة، وبالتالي غير مؤهل للمنصب.

ودوبز البالغ 75 عاما مقدم برامج منذ أربعة عقود من بينها 10 سنوات في برنامج لو دوبز تونايت.

وقال الرئيس السابق دونالد ترمب في بيان "لو دوبز كان ولا يزال رائعا".

وأضاف "لا أحد يحب أميركا أكثر من لو. كان لديه متابعون كثر ومخلصون سيراقبون عن كثب خطوته التالية وأنا من ضمنهم".