قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الدوحة: ذكرت منظمة العفو الدولية الأربعاء أن قطر أعدمت نيباليا بعد إدانته بتهمة القتل مستأنفة بذلك تطبيق عقوبة الإعدام بعد توقف دام 20 عاما.

وأوضحت المنظمة غير الحكومية المدافعة عن حقوق الإنسان ومقرها في لندن في تقريرها للعام 2020 حول عقوبة الإعدام الذي نشر الأربعاء أن تنفيذ هذا الحكم حصل في أيار/مايو الماضي.

ورفضت سلطات قطر التي تستضيف كأس العالم لكرة القدم العام 2022 التعليق فورا على هذا الإعلان.

إلا أن سفارات أجنبية في الدوحة احتجت لدى السلطات القطرية بعد هذا الإعدام الذي تم بعد رفض عائلة الضحية العفو عن المحكوم عليه على ما أفادت مصادر دبلوماسية.

وقالت منظمة العفو إن قطر استأنفت في أيار/مايو تنفيذ أحكام الإعدام بعدما نفذت حكما بالإعدام في رجل نيبالي.

وأشارت المنظمة إلى أن عدد أحكام الإعدام في قطر انتقلت من اثنين العام 2019 إلى أربعة في 2020.

وأشارت إلى أن آخر عملية اعدام معروفة في قطر كانت تعود للعام 2000.

وذكرت صحيفة "ذي هملايين تايمز" أن انيل شوداري كان يعمل في محطة لغسل السيارات وقد أدين بتهمة قتل قطري بسكين.