قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

ايلاف من الرياض: أكد وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية عادل الجبير، اليوم، أن الحقائق المتعلقة بقضية ما يسمى اختراق هاتف جيف بيزوس رجل الأعمال الأميركي جيف بيزوس دحضت المزاعم بحق المملكة.

وأضاف الجبير في سلسلة تغريدات، عبر حسابه في تويتر: أكدنا سابقاً أن لا علاقة للمملكة بمزاعم اختراق هاتف جيف بيزوس.

كما طرح الوزير السعودي تساؤلا قائلاً هل سيعترف الذين اتهموا المملكة وحاولوا الإساءة لها بشكل علني للحفاظ على مصداقيتهم؟ هل سيحذف من حاول الإساءة للمملكة بمزاعم هاتف جيف بيزوس تغريداتهم لإخفاء الحقيقة.

وكشفت وثائق قضائية أميركية أن لورين سانشيز، الزوج السابق لعشيقة المليادرير الأميركي، هو من يقف وراء تسريب صور علاقتها مع بيزوس، بحسب ما نشرته "ديلي ميل" البريطانية.

وكانت صحيفة "غارديان" البريطانية قد نشرت أول تقرير يشير إلى ضلوع مزعوم لولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان في عملية اختراق الهاتف. وقالت الصحيفة إن الرسالة المشفرة التي أرسلت من الرقم الذي يستخدمه ولي العهد السعودي يعتقد أنها كانت تحوي ملفاً به فيروس اخترق هاتف بيزوس واستخرج الكثير من البيانات منه.

مزاعم اختراق هاتف بيزوس من قبل ولي العهد أثارت سخطا شعبيا كبيرا في الأوساط السياسية السعودية، إذ نفت سفارة السعودية في الولايات المتحدة في وقت سابق صحة التقرير المنشور.

وقالت السفارة في رسالة نشرت في تويتر إن "التقارير الإعلامية الأخيرة التي تشير إلى أن المملكة وراء اختراق هاتف السيد جيف بيزوس سخيفة"، مشددة على إجراء تحقيق في هذه الادعاءات حتى تتجلى الحقائق.