قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من برلين: قالت أنالينا بيربوك مرشحة حزب «الخضر» الألماني لمنصب المستشار في الانتخابات الاتحادية المقبلة إن زوجها سيعتني بطفلتيهما حال فوزها.

وتابعت السيدة التي تبلغ من العمر 40 عاماً لصحيفة «بيلد إم سونتاغ» الأحد: «مسؤولية مكتب المستشار تعني أن أكون متاحة ليل نهار... سأكون قادرة على القيام بذلك لأن زوجي سيأخذ إجازة أبوية كاملة (إذا أصبحت مستشارة)».
ولدى زعيمة حزب «الخضر» وزوجها دانييل هوليفليش ابنتان (5 و9 سنوات)، بحسب تقرير نشرته صحيفة "الشرق الأوسط".

وأكدت بيربوك أن شريكها كان مسؤولاً بالفعل عن تربية الفتاتين والعمل المنزلي، موضحةً: «زوجي يتحمل المسؤولية الكاملة ويعمل في المنزل... لقد قام بالفعل بتخفيض ساعات عمله خلال السنوات القليلة الماضية لأنني غالباً ما أغادر المنزل في وقت مبكر في الصباح وأعود إلى المنزل ليلاً».

أضافت أنه في المرحلة الأخيرة من الحملة الانتخابية، يعتزم زوجها البقاء في المنزل بشكل كامل «وأن يكون في البيت أيضاً كأب عندما تبدأ ابنتنا الصغرى المدرسة».

بحسب بيربوك، يحق لزوجها الاعتراض على قرارها بالترشح لمنصب المستشارة «لأن كل هذا يغيّر حياتنا الأسرية بأكملها».

ويعمل هوليفليش حالياً في جماعة ضغط لخدمة البريد الألماني «دويتشه بوست».

وقالت بيربوك إنها إذا أصبحَت مستشارة أو حصلت على منصب في الحكومة الاتحادية بعد الانتخابات في نهاية سبتمبر (أيلول)، فمن المحتمل أن يغيّر وظيفته.

وأوضحت: «إذا قبلت منصباً حكومياً، فمن الواضح جداً أن زوجي لن يستمر في عمله هناك».