قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من لندن: للعام الثاني على التوالي، تم الاحتفال بعيد ميلاد الملكة إليزابيث الثانية الرسمي وذلك في فعاليات الحدث الذي يحمل اسم Trooping the Colour في قلعة وندسور.
وهذه هي المرة الثالثة التي يقام فيها الحدث في قلعة وندسور في مقاطعة بيركشاير، وأقيم الاحتفال العسكري اليوم السبت في الميدان الرباعي في القلعة حيث تقيم الملكة منذ تفشي الجائحة. كما انه يقام للمرة الأولى في غياب زوج الملكة بعد وفاته
وكانت الملكة إليزابيث الثانية اتمت عامها الخامس والتسعين يوم 21 أبريل/ نيسان الماضي، بدون إجراء احتفالات عامة بهذه المناسبة وذلك بسبب وفاة زوجها دوق ادنبرة.
وانضم دوق كينت، وهو كولونيل في الحرس الاسكتلندي، إلى الملكة في الاحتفال، مع قيام كتيبة الحرس الاسكوتلندي بعرض العلم امام الملكة بأزيائهم الزاهية وقبعاتهم المصنوعة من جلد الدب.

النشيد الوطني
وبحدود الساعة 11 صباحًا قبل الظهر، شقت الملكة طريقها إلى سرادق صغير، حيث تلقت التحية بعد أن أدى الموسيقيون في التشكيل المجمع النشيد الوطني.
وبعد أن أعطتها الملكة الإذن للحراس لاستئناف مهامهم مع انتهاء الحفل الذي استمر نصف ساعة، سار أفراد الفرسان أمامها، قبل اطلاق تحية طلقات مدفعية من مدفعين متزامنين في منتصف النهار، واحدة في وندسور والأخرى في منطقة مرصد غرينتش.
تبع ذلك مرور طائرات "السهام الحمراء" العسكرية المتخصصة الاستعراضات، تبعها مرور طائرة تابعة لسلاح الجو الملكي فوق القلعة وخلفها دخان أحمر وأبيض وأزرق في شكله المعتاد على شكل حرف V.
يشار إلى أن فرقة الاستعراض العسكري Trooping the Colour تقوم بمقل هذه الاحتفالات بعيد الميلاد الرسمي للملك البريطاني لأكثر من 260 عامًا وتضم مئات الجنود والخيول والموسيقيين الذين يجتمعون معًا كل شهر يونيو في عرض كبير للدقة العسكرية والفروسية والجعجعة.

قائمة المكرمين
وإلى ذلك، أصبحت قائمة المكرمين بمناسبة عيد ميلاد الملكة اليزابيث الثانية ملكة بريطانيا لعام 2021 الأكثر تنوعا من الناحية العرقية حتى اليوم، حيث أن واحدا من كل سبعة أشخاص ينحدر من خلفية عرقية من الأقليات.
وحسب وكالة (د ب أ) كانت نسبة المكرمين من أقليات عرقية آخذة في التزايد وتضاعفت خلال العقد الماضي من 6% من الأشخاص في 2021 إلى 15% من المكرمين في قائمة العام الجاري.
وشملت قائمة الشخصيات البارزة المكرمة لاعب نادي مانشستر سيتي رحيم ستيرلينغ الذي حصل على وسام الإمبراطورية البريطانية تقديرا لخدماته لتحقيق المساواة العنصرية في الرياضة، وسط جدال بشأن صيحات الاستهجان من الجماهير الإنكليزية ضد اللاعبين الذين يركعون على ركبهم في المباريات كمبادرة ضد عدم التسامح، وفقا لوكالة الأنباء البريطانية “بي ايه ميديا”.
كما شملت قائمة المكرمين الشاعر والكاتب المسرحي ليمن سيساي، الذي حصل على وسام الإمبراطورية البريطانية تقديرا لإسهاماته في الأدب والأعمال الخيرية.
كما أن هذه هي أول مرة يتم تكريم عدد من النساء يفوق عدد الرجال منذ عام 2015.