قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من لندن: استبقت واشنطن القمة التي سيعقدها العاهل الأردني مع الرئيس الأميركي يوم الإثنين، بتحويل الدفعة الأولى من المنحة الأميركية البالغة 600 مليون دولار.

وأعلنت وزارة التخطيط والتعاون الدولي الأرنية، اليوم السبت، عن توقيع اتفاقية تحويل الدفعة وهي من الدعم النقدي المباشر وستساهم في تمويل مشاريع تنموية ذات أولوية ودعم التعافي الاقتصادي.

ويبدأ العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني، زيارته الرسمية للعاصمة الأميركية واشنطن، بلقاء الرئيس الأميركي جو بايدن في البيت الأبيض، وذلك يوم 19 يوليو الجاري.

ويتناول لقاء الملك الذي سيكون مرفوقا، بالملكة رانيا العبدالله، والأمير الحسين بن عبدالله الثاني ولي العهد مع الرئيس الأميركي، وهو الأول لزعيم عربي مع بايدن منذ انتخابه، العلاقات الاستراتيجية بين الأردن والولايات المتحدة، وسبل تعزيزها في مختلف المجالات، إضافة إلى آخر التطورات في المنطقة.

كما تشهد الزيارة اجتماعات للعاهل الأردني مع أركان الإدارة الأميركية، وقيادات الكونغرس، ولجان الخدمات العسكرية، والعلاقات الخارجية، والمخصصات في مجلس الشيوخ، إضافة إلى لجنة الشؤون الخارجية، واللجنة الفرعية لمخصصات وزارة الخارجية والعمليات الخارجية والبرامج ذات الصلة في مجلس النواب، ومراكز البحوث الأميركية.

توقيع الاتفاقية

وإذ ذاك، فقد وقع الاتفاقية كل من وزير التخطيط والتعاون الدولي ناصر الشريدة ممثلا عن الحكومة الأردنية، ومديرة بعثة الوكالة الأميركية للتنمية الدولية (USAID) السيدة شيري كارلين.

وتأتي الدفعة الأولى من المنحة النقدية الأمريكية للعام 2021، التي تبلغ قيمتها الإجمالية 845 مليون دولار أميركي، ضمن برنامج المساعدات الاقتصادية الأميركية للحكومة الأردنية للعام 2021.

وأكد الشريدة أن تحويل منحة الدعم النقدي للخزينة مبكرا يعكس المستوى العالي الذي وصلت إليه العلاقة بين البلدين الصديقين، والشراكة الاستراتيجية التي تحكم هذه العلاقة، كما أنها تأتي تقديرا للجهود التي يبذلها جلالة الملك عبد الله الثاني في تمكين وتوطيد أواصر التعاون مع الولايات المتحدة الأمريكية، حيث كان لهذا الدعم أثر واضح في مسيرة الأردن التنموية في مختلف القطاعات.

وأضاف أن المنحة ستساهم بدعم مشاريع تنموية ذات أولوية ضمن قطاعات المالية العامة والمياه والتعليم والصحة والأشغال العامة والإسكان والطاقة والثروة المعدنية والإدارة المحلية والسياحة والآثار والشباب، مما سيُساهم في تخفيض عجز الموازنة العام ودعم خطط الحكومة لبدء التعافي الاقتصادي. وتوقع ان يتم تحويل الدفعة الثانية والتي تبلغ 245 مليون دولار من قيمة المنحة إلى حساب الخزينة قبل نهاية العام الحالي.

برنامج استدامة

وقدم وزير التخطيط والتعاون الدولي شكر وتقدير الحكومة الأردنية للولايات المتحدة حكومة وشعبا على الدعم المتواصل والمتزايد المُقدم للأردن، كما أثنى على مساهمة الولايات المتحدة بقيمة 40 مليون دولار لدعم برنامج "استدامة" الذي أطلقته الحكومة الأردنية للمحافظة على استقرار العمالة خلال الجائحة ودعم أعمال القطاع الخاص أثناء الانكماش الاقتصادي.

وإضافة إلى ذلك، أنشأت الولايات المتحدة صندوقاً متعدد المانحين جمع أكثر من 100 مليون دولار أمريكي لتعزيز المساعدات النقدية الطارئة التي يقدمها صندوق المعونة الوطنية للسكان من الفئات الأكثر ضعفاً في المملكة.

من جانبها قالت مديرة بعثة الوكالة الأميركية للتنمية الدولية USAID في الأردن السيدة شيري كارلين: "يعكس التحويل المبكر لمنحة الدعم النقدي المباشر استمرار التزام حكومة وشعب الولايات المتحدة بمساعدة الحكومة الأردنية على تحقيق مستقبل مستقر ومزدهر لشعب الأردن".

جائحة كورونا

وأضافت: "إنّ الأردن والولايات المتحدة يعملان جنبًا إلى جنب لمكافحة جائحة كورونا - كوفيد-19 والتقدّم صوب الانتعاش الاقتصادي في الأردن".

وتأتي المنحة كجزء من التزام الولايات المتحدة الحالي لمدة خمس سنوات، والذي يأتي امتداداً للشراكة بين الأردن والولايات المتحدة منذ عقود لدعم الاستقرار الاقتصادي، وتعزيز الحوكمة الديمقراطية، وتحسين الخدمات الأساسية للشعب الأردني. وتعدّ منحة الـ845 مليون دولار جزءا مما مجموعه 1.5 مليار دولار خصّصها الكونغرس للأردن ضمن موازنة الولايات المتحدة للسنة المالية 2021.

يشار الى أن إجمالي المساعدات الاقتصادية والعسكرية المتوقع أن تقدمها الولايات المتحدة للمملكة خلال العام 2021 ستبلغ حوالي (1.65) مليار دولار، حيث تبلغ المساعدات الاقتصادية حوالي (1.12) مليار دولار منها (845) مليون دولار تم تقديمها كدعم نقدي مباشر للخزينة.