قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

قال رجل ياباني قامر بمنحة إغاثة ضخمة لكوفيد-19 بعد تلقيه الأموال عن طريق الخطأ، إنه سيدفع المبلغ للسلطات اليابانية "بالتقسيط"، بحسب ما ذكرته وسائل الإعلام المحلية.

وقد دفعت السلطات للرجل بالخطأ مبلغ 46.3 مليون ين ياباني (أي ما يعادل 357.400 دولار) في أبريل/نيسان. وكان من المفترض أن يقسم المبلغ على 463 شخصاً في بلدة واقعة في غرب اليابان.

ونقل محامي الرجل عنه قوله: "أشعر بالأسف الشديد لأنني استهلكت المبلغ".

ورفعت مدينة أبو الجنوبية دعوى على الرجل، وتنظر حالياً في اتخاذ إجراء جنائي بحقه.

وحدث الخطأ في تحويل المبلغ عندما كان من المفترض أن تحصل 463 أسرة منخفضة الدخل على أموال نقدية لكل منها، باعتبار ذلك جزءاً من خطة حكومية لتخفيف الضغط المالي الناجم عن وباء كورونا.

وتوصل تحقيق أجري آنذاك إلى أن الرجل - الذي قيل إنه يبلغ من العمر 24 عاماً - ظل يسحب 600 ألفين (أي ما يعادل 46 ألف دولار) يومياً على مدى أسبوعين تقريباً، وفقاً لتقارير وسائل الإعلام المحلية.

وعندما اتصلت به السلطات في نهاية المطاف، قال إنه لم يعد يملك شيئاً من المال.

وقال محامي الرجل الثلاثاء إن موكله استخدم هاتفه الذكي للمقامرة بكل شيء، مستخدماً مواقع للمقامرة على الإنترنت.

وكان قد قال في البداية إنه لن يعيد الأموال، وطلب مسؤولو البلدة من والدة الرجل زيارته معهم في العمل لإقناعه بالسداد، لكن دون جدوى، حسبما ذكرت وكالة رويترز للأنباء.

وقررت البلدة نتيجة لذلك مقاضاته من أجل استعادة أموالها.

ولكن محاميه قال اليوم الأربعاء، في تحول في موقفه، إن موكله اتخذ قراره الآن بإعادة الأموال، بحسب بعض التقارير.

ورحب عمدة البلدة، نوريهيكو هانادا، بالقرار، لكنه قال إن المدينة لا تعتزم سحب الدعوى.

ونقلت رويترز عن هانادا قوله "هذا شيء والدعوى التي نرفعها عليه شيء آخر، لذا آمل أن يقول الحقيقة في المحكمة".

وكانت السلطات اليابانية قد أصدرت مجموعة أخرى من الدفعات المالية بقيمة 100 ألف ين للأسر المؤهلة، تحقيقا للهدف من صندوق كوفيد-19 الذي كان يهدف في الأصل إلى مساعدة الأسر المعوزة.


قد تكون مهتما بمشاهدة هذا الفيديو أيضا

مواضيع قد تهمك :