قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

موسكو: قال نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف الأربعاء إن بلاده ليست "خائفة" من إعلان الرئيس الأميركي جو بايدن تعزيز الوجود العسكري الأميركي في أوروبا، على خلفية توترات شديدة مع موسكو.

وصرّح ريابكوف لوكالات الأنباء الروسية "أعتقد أن أولئك الذين يتخذون هذه القرارات لديهم وهم أن روسيا قد تكون خائفة" مؤكدًا "أنهم لن يتمكنوا من ذلك".

وأضاف "لن يحصلوا على النتائج التي يتوقعونها من هذه الجهود".

وأعلن الرئيس الأميركي جو بايدن من مدريد الأربعاء أن بلاده "ستعزز وجودها العسكري في أوروبا" كي يتمكن حلف شمال الأطلسي من "الردّ على التهديدات الآتية من كل الاتجاهات وفي كلّ المجالات".

وقال خلال قمة للحلف وصفها بأنها "تطبع التاريخ"، إنه سيتمّ تعزيز الوجود العسكري والإمكانات العسكرية الأميركية في إسبانيا وبولندا ورومانيا ودول البلطيق وبريطانيا وألمانيا وإيطاليا.

وتابع ريابكوف "لن يُعزّز أمن الدول التي ستنشر فيها الوحدات (الأميركية) الإضافية".

وأشار إلى أن "ما يحدث الآن سيؤدي بلا شك إلى رد فعل من جانبنا" من دون تقديم المزيد من التفاصيل.