قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

محمد حفني - القاهرة

كشفت مصادر أمنية مصرية أن أجهزة الأمن تحقق مع المتهم أحمد لطفي إبراهيم (26 عامًا) من الأسكندرية؛ بسبب ضلوعه في تفجير حادث كنيسة الأسكندرية والتي أدت إلى وفاة 24 وإصابة 98، وقال مصدر: إن التحقيقات مع المتهم في مراحلها الأولى، حيث تركز حاليا على التفاصيل الكاملة عن منفذي الاعتداء، وكيفية تصنيع العبوات المتفجرة وكم عددها. وأشارت ذات المصادر إلى انه تتم تحقيقات موازية مع عشرة متهمين آخرين من جنسيات مصرية وفلسطينية، إضافة إلى فلسطينيين يحملون جنسيات أخرى. ورفض المصدر الأمني الكشف عن أعضاء البؤرة الجهادية المرتبط بها المتهم وجنسياتهم. وكشف المصدر أن الجيش الإسلامى الفلسطيني كان ينوي إحداث عمليات إرهابية في وقت واحد مع حادث كنيسة الأسكندرية في القاهرة، خاصة أمام الكنائس، إلا أن الإجراءات الأمنية حالت دون تنفيذ ذلك، وقال: إن أجهزة الأمن كشفت أن عددًا كبيرًا من المصريين دخلوا قطاع غزة ويعملون مع الجيش الإسلامى وقد تم تدريبهم على صناعة القنابل وكيفية تفجيرها عن بعد.