قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

عبدالله بن زايد: في الكويت مجموعات لحزب الله... هم لا يستحقون التسمية... سمهم أي شيء غير حزب الله

الرأي الكويتية
لم تمهل ايران البيان الصادر عن اجتماع المجلس الوزاري الخليجي الذي اتهمها بالتدخل في شؤون المنطقة كثيرا، حتى انبرى الرئيس أحمدي نجاد الى تأكيد أنه ليس للبيان وقراراته من قيمة قانونية laquo;لأنها صدرت تحت ضغوط الولايات المتحدةraquo;، نافيا في الوقت نفسه أن تكون لبلاده أي شبكة تجسس في الكويت.
ومن نَفَس الرد الايراني الى انفاس الاجتماع الوزاري وما تلاه، حيث يبدو ان النار الإقليمية تقترب من الكويت، أكد وزير خارجية الامارات الشيخ عبدالله بن زايد بانه كان معروفا لدى الأجهزة الأمنية في دول الخليج، خصوصا في الكويت وجود تنظيمات تابعة لـ laquo;حزب اللهraquo;.
وفي مؤتمره الصحافي قال نجاد ان laquo;من حق الشعوب أن تكون حرة وعزيزة ومحترمة وتعيش بكرامة. والحكومة من دون الشعوب ليس لها معنىraquo;.
ووصف نجاد تدخل الولايات المتحدة الأميركية في المنطقة بأنه laquo;استمرار للسياسات السابقة. هم يريدون دعم الكيان الصهيوني الذي هو على وشك الانهيار. وجميع شعوب المنطقة تجمع على اتخاذ مواقف ضد اسرائيل وتحرير الارض من الصهاينةraquo;.
وعن بيان المجلس الوزاري الخليجي الذي اختتم في الرياض اول من أمس باتهام ايران بالتدخل في شؤون دول المنطقة، قال نجاد laquo;لا نعتبر أن لهذه القرارات قيمة قانونية وهي صدرت تحت ضغوط الولايات المتحدة. وأقول لهذه الحكومات ألا يخضعوا لضغوطات القوات الأميركية. الولايات المتحدة تعمل على ايجاد التفرقة لانقاذ اسرائيل. وعلينا توخي الحذر وألا تتكرر الأخطاء. فالولايات المتحدة ستزول وأقول ان الادارة الأميركية الحالية قبيحة وأقبح من الادارة السابقة، وأي متحالف مع الولايات المتحدة سيزول معهاraquo;.
ووصف نجاد ارسال قوات من laquo;درع الجزيرةraquo; الى البحرين بأنه laquo;أمر قبيح. و(الرئيس العراقي السابق) صدام (حسين) هاجم الكويت. وأين هو اليوم؟ يجب عليهم عدم الانخداع بخطط الولايات المتحدة. وعلى هذه الحكومات ان تلبي تطلعات بلادها. والأميركيون تخلوا عن صدام بعد استغلالهraquo;.
وشدد laquo;نحن جيران وعلينا أن نعيش معا. نحن نريد استتباب الأمن في جميع الدول وندعو الجميع الى الصداقة والتفاهم والحوار وعدم اطلاق اتهامات زائفة. ان اطلاق اتهامات ضد ايران لا يجني أي ثمارraquo;.
كما نفى الرئيس الايراني ان تكون لبلاده شبكة تجسس في الكويت، قائلا laquo;ان تأكيد السلطات الكويتية لا معنى له على الاطلاق ماذا يوجد لدى الكويتيين يمكن ان يجعلنا نرغب في التجسس عليه؟raquo;.
واضاف laquo;من الواضح ان ايادي خارجية تريد زرع الخلاف وافتعال المشاكلraquo; بين الكويت وايران.
لكن هذه المحاولة laquo;ستفشلraquo;، كما قال الرئيس الايراني الذي اضاف ان laquo;الشعب الكويتي صديقناraquo; وlaquo;نحن اصدقاء للحكومة الكويتية وهي صديقتناraquo;.
في غضون ذلك حمل المتحدث باسم اللجنة البرلمانية لشؤون الامن القومي والسياسة الخارجية كاظم جلالي بشدة على البيان الصادر عن الاجتماع الوزاري الخليجي في الرياض، موضحا انه laquo;لا يوجد أي تردد في عمالة هذا المجلس لأميركاraquo;.
من جهة أخرى، وعطفا على بيان المجلس الوزاري الخليجي، أعلن رئيس الاجتماع وزير الخارجية الإماراتي الشيخ عبدالله بن زايد في تصريحات تلت الاجتماع من laquo;خطوات سياسية وديبلوماسية سيتم اتخاذها من قبل دول المجلس، إذا استمر هذا التدخل الإيرانيraquo;، لكنه رفض الكشف عنها مؤكدا أن laquo;هناك خطوات لكن ليس مناسبا الكشف عنها حاليا لكي يكون مفعولها أفضل في حينهاraquo;.
وقال الشيخ عبدالله بشأن شبكات التجسس في الكويت laquo;هذا العمل غريب حقيقة من دولة جارة تدعي وتطالب بعلاقات حسن جوار مع محيطها في دول مجلس التعاون الخليجيraquo;، وأضاف laquo;هناك تناقض كبير بين ما نسمعه من رجال السياسة في إيران وبين الأفعال في الواقعraquo;.
وأقر الوزير الإماراتي بأنه كان معروفا لدى الأجهزة الأمنية في دول الخليج خصوصا في الكويت وجود تنظيمات تابعة لحزب الله، وقال laquo;أنا شخصياً أتحفظ على تسمية حزب الله... فهم لا يستحقون هذه التسمية... سمهم أي حزب آخر إلا حزب اللهraquo;.
وعطفا على ما اتخذه المجلس الوزاري الخليجي تجاه ليبيا، أعلن نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية الشيخ محمد الصباح اعتراف الكويت رسميا بالمجلس الانتقالي الليبي.
وقال الشيخ محمد في تصريح لـlaquo;رويترزraquo; أمس ان الكويت ستعترف رسميا خلال ايام بالمجلس الوطني الانتقالي المعارض في ليبيا.
واضاف ان الكويت اعترفت بالمعارضة الليبية عمليا بالفعل وسيأتي الاعتراف الرسمي خلال ايام.
وستكون الكويت ثاني دولة عربية تعترف رسميا بالمعارضة الليبية بعد قطر التي اعترفت بالمجلس الشهر الماضي ممثلا شرعيا وحيدا للشعب الليبي.
إيران خططت لاحتلال الجزر الكويتية وبعض الجزر الخليجية
الوطن البحرينية
كشفت مصادر أمنية خليجية لصحيفة / السياسة / الكويتية مفاصل مهمة من المخطط الايراني الذي كان يستهدف دول الخليج العربية كافة, وليس مملكة البحرين فقط, وقالت // ان فصلاً مهماً منه يستهدف دولة الكويت وما شبكة التجسس إلا رأس جبل الجليد, إذ كان الهدف احتلال بعض الجزرالكويتية في سياق التدخل البحري الايراني تحت ستار حماية الشيعة في البحرين, واحتلال بعض الجزر الخليجية//.
وأضافت المصادر / إن اجتماع وزراء خارجية دول مجلس التعاون الذي عقد يوم امس في الرياض اطلع من وزيري خارجيتي الكويت والبحرين على المعلومات التي وفرتها الأجهزة الأمنية في الدولتين, وكل المخطط التآمري, وفي ضوء ذلك وضعت التوصيات التي ستتحول في المرحلة المقبلة الى قرارات تنفيذية, كما أن دول الخليج ستطلع عليها دول العالم / .
وأوضحت المصادر أن / تنفيذ المخطط بدأ منذ أشهر عدة, وكانت الفوضى واعمال الشغب التي شهدتها البحرين بداية السيناريو العدواني الهادف الى اثارة زعزعة الجبهة الداخلية البحرينية, وكان مخطط لها أن تستمر ما بين أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع تكون خلالها كل محطات التلفزة الفضائية الايرانية ووسائل اعلام عربية ودولية أخرى قد أظهرت ان ما يجري هو ابادة للشيعة في المملكة, من خلال اعمال قتل مصطنعة يمارسها عملاء ايران ضد المتظاهرين الذين تبينهم تلك الوسائل انهم الشيعة كلهم, ومحاولة اقناع العالم بأن ما يجري هو ممارسة تفرقة عنصرية ودينية ضد فئة من الفئات ترتكبها الحكومة البحرينية لتبرير طلب حماية ايرانية من بعض / البرامكة الجدد / في البحرين, فتسارع قوات الحرس الثوري الايراني الى فرض حصار بحري على المملكة ودول الخليج واحتلال بعض الجزر لفرض امر واقع جديد في المنطقة / .
وقالت // إن هذا المخطط فشل بعد ان وضعت القيادة السياسية البحرينية الحقائق والمعلومات امام العالم اجمع عموما والدول الكبرى والاتحاد الاوروبي, ومنظمات حقوق الانسان, ما ادى الى تفهم الموقف والاجراءات البحرينية, وخصوصا الاستعانة بقوات درع الجزيرة لحماية المملكة من التدخل الفارسي /
في السياق نفسه قالت المصادر الأمنية الخليجية // ان كل هذه الحقائق وضعت ايضا امام وزراء خارجية التعاون بالاضافة الى المعلومات عن اختراقات ايرانية لأجهزة ومؤسسات رسمية ومدنية في دول الخليج, بالاضافة الى المؤسسات الاعلامية التي تضم عشرات من الصحافيين الموالين أو المرتبطين بايران, والذين حاولوا بعد دخول قوات درع الجزيرة الى البحرين تصوير الامر على غير حقيقته وتهويله ومحاولة اشاعة احتلال للبحرين .
وفي الشأن ذاته كشف ديبلوماسي خليجي رفيع المستوى لصيحفة السياسة الكويتية أن وزراء خارجية دول مجلس التعاون الخليجي اتفقوا خلال الاجتماع الاستثنائي الذي عقد أمس في الرياض على ايفاد مبعوث خليجي إلى طهران لتسليم القيادة الايرانية رسالة خليجية موحدة تتضمن // احتجاجا شديد اللهجة على السلوك الايراني وما انطوى عليه من تدخل سافر في شؤون دول مجلس التعاون وتآمر على أمنها واستقرارها ووحدة شعوبها وتعريض السلم الأهلي فيها للخطر // .