قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

طهران: قالت وكالة انباء الثلاثاء إن السلطات الايرانية القت القبض على شخص يعمل لحساب شركة اتصالات لمسؤوليته عن شائعة بأن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين سيغتال في طهران في اكتوبر تشرين الاول الماضي. ونقلت وكالة انباء فارس الايرانية شبه الرسمية عن مصدر مطلع قوله ان اعتقال الشخص تم الاسبوع الماضي لكنها لم تعط تفاصيل.

ونقلت الوكالة عن المصدر قوله quot;تم التعرف.. على الشخص المسؤول عن شائعة اغتيال بوتين.quot; واضافت quot;هذا الشخص كان عاملا متعاقدا بشركة اتصالات وألقي القبض عليه الاسبوع الماضي.quot;

و كان بوتين تجاهل تقريرا لوكالة انباء روسية عن ان مؤامرة تحاك لمحاولة قتله في طهران. وحضر الرئيس الروسي يوم 16 اكتوبر تشرين الاول قمة للدول الخمس المطلة على بحر قزوين. وكانت تلك اول زيارة لزعيم للكرملين الى طهران منذ زيارة قام بها جوزيف ستالين عام 1943 . ورفضت ايران التقرير ووصفته بأنه quot;حرب نفسيةquot; من اعداء طهران في اشارة فيما يبدو للقوى الغربية بهدف تقويض العلاقات الايرانية الروسية.