قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أبوظبي: أعرب الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون عن ثقته بأن الإمارات ستواصل جهودها الإنسانية، على الصعيد الدولي، من خلال المساهمة في النداء الإنساني لعام 2009، الذي أُعلن عنه في 19 نوفمبر الماضي في مكتب المنظمة الدولية في جنيف، وهدف النداء إلى جمع 7 مليارات دولار كمساعدات إنسانية عاجلة تقدّم إلى المحتاجين في 31 بلد.

وكان وزير الخارجية الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان قد تلقّى رسالة من الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، أثنى فيها على المساهمة السخية التي بذلتها دولة الإمارات في المجال الإنساني، التي بلغت 8 ملايين دولار.

ودعا الأمين العام للامم المتحدة دولة الإمارات إلى المشاركة في اجتماع الدول المانحة، الذي سيعقد في يناير المقبل، لتنسيق الاستراتيجية في ما يتعلّق بتمويل المشروعات الإنسانية.

وشدّد على أهمية تعزيز علاقات التعاون بين الامارات العربية المتحدة والأمم المتحدة وتقويتها على الأصعدة كافة.

وكانت الأمم المتحدة قد أشادت بمبادرة الدولة باستضافة فعاليات إطلاق المناشدة الإنسانية العالمية لعام 2009 في أبوظبي، التي تزامنت مع إطلاق النداء الإنساني الموحّد، من مكتب المنظّمة الدولية في جنيف، في بادرة، أكّدت حرص دولة الإمارات على صون الكرامة الإنسانية، وتعزيز قدرة الشعوب على مواجهة أحوالها، وتحسين ظروفها المعيشية، ورفع معانات الملايين من الناس، الذين تأثّروا من الكوارث والنزاعات، في العديد من مناطق العالم.