قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

الدوحة: أطلقت قطر قناة فضائية مؤقتة تحمل إسم quot;الفاخورةquot; نسبة إلى مدرسة قصفتها إسرائيل أثناء الحرب الأخيرة في قطاع غزة، وذلك بهدف دعم التعليم في القطاع وجمع التبرعات لإعادة الاعمار. وبدأت القناة بثها الاثنين على ان تستمر حتى نهاية كانون الثاني/يناير.

والى جانب القناة، دشن موقع الكتروني يحمل الاسم نفسه، وذلك في اطار حملة اعلامية تشرف عليها زوجة امير قطر الشيخة موزة بنت ناصر المسند تضامنا مع المؤسسات التعليمية الفلسطينية.

والفاخورة هي احدى مدارس وكالة غوث وتشغيل اللاجئين (الاونروا). وقد قصفت بثلاث قذائف ما تسبب في سقوط 43 قتيلا واكثر من مئة جريح بعد ان لجأ اليها فلسطينيون للاحتماء من العمليات الاسرائيلية.

وسيتم تخصيص اليوم الاخير من بث القناة لجمع التبرعات لصالح اعادة اعمار غزة ودعم مستقبل التعليم تحت شعار quot;أيادي الخير نحو غزةquot;. وكانت الشيخة موزة بنت ناصر المسند التي تحمل صفة مبعوث خاص لمنظمة الامم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم (يونيسكو)، دعت خلال الحرب الامين العام للأمم المتحدة والمدير العام لليونيسكو الى وضع خطة لحماية التعليم في غزة.