قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

احتجاجا على الجدار الفولاذي الذي تقيمه مصر تحت الأرض على حدودها مع قطاع غزة، نظمت حركة حماس اليوم احتجاجا، ورفع المشاركون رايات خضراء وردد عبارات منها حسبنا الله ونعم الوكيل.

غزة: نظمت حركة المقاومة الاسلامية (حماس) تظاهرة في مدينة رفح المحاذية للحدود المصرية للاحتجاج على بدء السلطات المصرية وضع حواجز معدنية داخل الارض لمنع التهريب الى غزة غبر الانفاق. وردد المشاركون الذين رفعوا رايات حماس الخضراء، هتافات منها quot;حسبنا الله ونعم الوكيلquot;.

وقال سامي ابو زهري المتحدث باسم الحركة في مؤتمر صحافي عقده في نهاية التظاهرة ان quot;حركة حماس ترفض بنا الجدار الفولاذي على الحدود المصرية الفلسطينية وتطالب بوقف البناءquot;. وتابع ان حماس quot;تستهجن بناء الجدار وترفض التبريرات بان ذلك شان مصريquot;، مؤكدا ان quot;الاعتبارات العربية و الاسلامية تلزم الاشقاء بالوقوف بجانب بعضهمquot;.

واضاف ابو زهري quot;لا يجوز ان يبنى هذا الجدار بدل استخدام خطوات لكسر الحصارquot;. ودعا ابو زهري quot;مجلس الشعب المصري على اختلاف توجهاته السياسية والاحزاب السياسية والمؤسسات الحقوقيةquot; الى quot;الوقوف في وجه سياسة الخنق والحصار وبذل كل جهد لوقف جدار الموتquot;.

وكانت مصادر رسمية مصرية وسكان في منطقة رفح المحاذية للحدود مع قطاع غزة اعلنوا ان السلطات المصرية بدأت وضع حواجز معدنية داخل الارض لمنع التهريب عبر الانفاق. وتحاصر اسرائيل قطاع غزة منذ سيطرة حركة حماس عليه في حزيران/يونيو 2007.

ولا تسمح السلطات المصرية لسكان غزة بدخول اراضيها من رفح الا في ظروف استثنائية. وهي تعلن باستمرار تدمير انفاق. وبدات مصر منذ كانون الثاني/يناير الماضي تركيب كاميرات مراقبة وانذار على طول الحدود، في اطار تقنية مراقبة متطورة ساهمت فيها الولايات المتحدة.