قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

لندن:قال قائد القوات البريطانية في افغانستان العميد غوردون ماسنجر اليوم الاحد ان quot;تقدما كبيراquot; قد تحقق في هذا البلد الذي مزقته الحرب رغم ضعف الامكانات المتوفرة. وقال ماسنجر ان التقارير الصحافية لا توجه اهتمامها على المكاسب الأمنية التي حققتها قواته quot;والتي يجري تبديدها بسبب نقص اليد العاملة وفقر المعداتquot;.

واكد ان مقتل 32 جنديا بريطانيا خلال الستة أشهر الأخيرة في ولاية هلمند جنوبي افغانستان quot;انتكاسةquot; لكن معنويات قواته quot;عاليةquot;. وجاء كلام ماسنجر خلال استقباله 122 جنديا بريطانيا عائدا من افغانستان في مطار ديفون جنوبي انجلترا بمشاركة المئات من عائلات العائدين والأصدقاء.

واعرب عن اعتقاده بان المجتمع الدولي سيبقى في افغانستان quot;لبعض الوقتquot; متمنيا ان يقوم الافغان قريبا بالسيطرة على الأمن الداخلي لبلادهم.

يذكر أن نحو 8200 جنديا من القوات البريطانية يتواجدون حاليا في أفغانستان ومعظمهم في ولاية هلمند.