قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بغداد: أعلنت مصادر أمنية عراقية مقتل خمسة أشخاص على الأقل وإصابة نحو أربعين أخرين اليوم الثلاثاء في هجمات عدة في شرق بغداد والرمادي، كبرى مدن محافظة الانبار. وأوضحت المصادر ان quot;عبوتين ناسفتين انفجرتا بفارق زمني بسيط وسط تجمع لعمال البناء في مدينة الصدر، شرق بغداد، ما اسفر عن مقتل شخصين واصابة ثلاثين اخرين بينهم اربعة نساءquot;.

واضافت ان quot;التفجير وقع عند الساعة 5:15 بالتوقيت المحلي (2:15 تغ)quot; مشيرة الى نقل quot;المصابين الى مستشفيات المدينةquot;. الى ذلك، قالت مصادر امنية وطبية ان quot;ثلاثة اشخاص على الاقل قتلوا واصيب عشرة اخرون بانفجار سيارتين مفخختين قرب مطعم الفلوجة الواقع على الطريق الرئيسي في منطقة الجزيرة، شمال مدينة الرمادي (110 كلم غرب بغداد)quot;. وتشهد الرمادي، المعقل السابق لتنظيم القاعدة والمجموعات المتشددة، موجة من التفجيرات بواسطة سيارات مفخخة بدات قبل ايام عدة.

نجاة وزير عراقي من محاولة إغتيال في بغداد

هذا ونجا وزير الموارد المائية العراقي عبد اللطيف جمال رشيد من محاولة إغتيال إثر انفجار عبوتين ناسفتين استهدفتا موكبه في منطقة الكرادة وسط بغداد وأسفرتا عن إصابة ستة أشخاص بجروح، بحسب مصادر أمنية.

وأوضحت المصادر ان quot;عبوتين ناسفتين انفجرتا في وقت واحد لدى مرور موكب الوزير رشيد في منطقة الكرادة قرب الجسر المعلقquot; المؤدي الى المنطقة الخضراء المحصنة، ما اسفر عن quot;اضرار مادية بعدد من سيارات الحمايةquot;. واضاف ان quot;الانفجارين اسفرا عن اصابة ستة اشخاص بجروح بينهم ثلاثة من رجال شرطة المرورquot;.

واكدت المصادر ان وزير الموارد المائية لم يصب في الهجوم. وتسلم رشيد وهو قيادي كردي، مهام وزارة الموارد المائية منذ ايلول/سبتمبر 2003 ابان فترة مجلس الحكم الذي شكلته الادارة الانتقالية الاميركية، وما يزال في منصبه بعد حكومتين انتقاليتين واخرى منتخبة.