قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

بوغوتا:وصل وزير الخارجية الاسرائيلي افديغور ليبرمان الثلاثاء الى بوغوتا، اخر محطة في جولة يقوم بها في اميركا الجنوبية تهدف كما قال مكتبه للالتفاف على النفوذ الايراني في هذه المنطقة. واشاد ليبرمان بquot;العلاقات الوثيقةquot; بين كولومبيا واسرائيل اللتان تواجهان quot;الارهابquot;، وذلك خلال مؤتمر صحافي لم يرغب خلاله الرد على اسئلة لها علاقة بايران او بالوجود المحتمل لحزب الله في المنطقة.

وقال quot;لا ننوي التدخل في مسائل متعلقة باميركا الجنوبيةquot; ولكن بدون التراجع عن تصريحات كان ادلى بها في ليما حيث اعرب عن امله في تشديد العقوبات على ايران لحثها على وقف برنامجها النووي.

وتهدف جولة ليبرمان في اميركا الجنوبية الى الرد على quot;النشاط المتزايد لايرانquot; في المنطقة، كما كانت اعلنت وزارة الخارجية الاسرائيلية قبل قيامه بجولته.

وكانت كولومبيا اعلنت في السابق انها تلقت دعما من اسرائيل في مجال محاربة متمردي القوات المسلحة الثورية في كولومبيا (ماركسيون) خصوصا في مجال الاستخبارات ومكافحة التجسس.

ومن ناحيته، اشاد وزير الخارجية الكولومبي جايمي بيرموديز الثلاثاء بquot;العلاقات الواسعة والفعالةquot; بين البلدين وذلك بعد اجتماع مع نظيره الاسرائيلي اعقبته بعد الظهر محادثات بين ليبرمان والرئيس الكولومبي الفارو يوريب.

وقبل وصوله الى بوغوتا التي سيغادرها اليوم الاربعاء، زار زعيم حزب اسرائيل بيتنا (قومي) البيرو والارجنتين والبرازيل.