قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

مونتريال: اكدت كندا الاثنين مقتل اثنين من جنودها، احدهما ضابط كبير، في افغانستان الاحد في انفجار قنبلة يدوية الصنع بسيارتهما في جنوب البلاد، معقل طالبان. وافاد بيان صادر عن رئيس الوزراء ستيفن هاربر ان خمسة عناصر في القوات الكندية جرحوا في الانفجار نفسه.

ووجه رسالة تعازي الى اسرتي الكابورال جان فرنسوا دروان والقائد يانيك بيبان وتمنى للجرحى الشفاء العاجل. وقال هاربر quot;ان هذا الحادث المأسوي لن يردعنا عن الاستمرار في مساعدة الافغان في اعادة اعمار بلادهمquot;.

وينتمي القتيلان الى الفوج القتالي الخامس ومقره فالكارتييه قرب مدينة كيبيك (شرق) حسب ما اعلن وزير الدفاع بيتر ماكاي. والقتيلان من بين الجنود الاربعة من قوة ايساف الذين قتلوا الاحد في جنوب افغانستان.

وتضم الكتبية الكندية 2800 جندي ينتشرون في قندهار (جنوب شرق) معقل حركة طالبان. وبموجب تصويت للبرلمان الكندي فان المهمة العسكرية الكندية في افغانستان تنتهي في 2011. ومنذ بدء المهمة الكندية في افغانستان قتل 129 جنديا كنديا في هذا البلد. كما قتل دبلوماسي كندي وعاملان في المجال الانساني في افغانستان.