قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

اكد قلب الدفاع الدولي المخضرم ريو فرديناند انه لا ينوي ترك فريقه مانشستر يونايتد بطل الدوري الإنكليزي لكرة القدم في فترة الإنتقالات الشتوية المقبلة، على رغم فقدانه مركزه الاساسي مع quot;الشياطين الحمرquot;.

وقال مدرب يونايتد السير اليكس فيرغوسون السبت الماضي ان فرديناند (32 عاما) لن يكون بعد الان قلب الدفاع الاساسي مع حامل الرقم القياسي في الفوز بلقب الدوري الانكليزي، لانه افتقد اللياقة التي كان يتمتع بها منذ خمسة اعوام.

ويواجه فرديناند الذي انتقل من ليدز يونايتد الى صفوف يونايتد عام 2002 مقابل 29 مليون جنيه، منافسة شرسة على مركزه من الشابين الدوليين كريس سمولينغ وفيل جونز، وهو خاض معظم المباريات الاخيرة في ظل اصابة القائد الصربي نيماينا فيديتش، وظهرت بعض التقارير التي تشير الى امكانية انتقاله الى الولايات المتحدة او توتنهام خصوصا وان غيابه عن اللعب سيعرض فرص تمثيله انكلترا في كأس اوروبا 2012 للخطر.

لكن شبكة quot;اي اس بي انquot; الاميركي نقلت بان ريو سيبقى مع يونايتد حاليا، على رغم كل التوقعات بانه يريد الرحيل في كانون الثاني/يناير بغية الحصول على مركز اساسي.

وكان غياب فرديناند عن مباراة ايفرتون الاخيرة الاخيرة في الدوري كردة فعل من فيرغوسون على ادائه الكارثي خلال الخسارة التاريخية امام ضيفه مانشستر سيتي (1-6) في الدوري ايضا.